Sunday, March 18, 2007

لبن يغسل أكثر بياضاً

فُجعنا الاسبوع الماضي بفضيحة غش جديدة تتعلق بسلعة استراتيجية هامة لاغنى لأي بيت مصري عنها سواء بيت غني أو بيت فقير, وهي قضية غش اللبن أو مايُعرف باللبن المجنس الذي يتم فيه إضافة مكونات أغرب من الخيال لغش اللبن.

ماذا نقول ؟؟؟

ليست هذه هي المرة الاولى ولن تكون الأخيرة التي يتجرع فيها المواطنون مرارة خراب الذمم وموت الضمائر سواء من القائمين على عمليات الغش أو المعاونين لهم من اجهزة الدولة المختلفة والتي ارتضى المسؤولين عنها النوم في العسل بديلاً عن أداء واجبهم الذي يقبضون عليه مرتباتهم وهو
حماية المواطنين ولكن يبدو أنهم فضلوا حماية أنفسهم وتأمين مستقبل أولادهم بقبض الرشاوى من المفسدين والتستر عليهم من قضية غش لأخرى عملاً بمبدأ أن الشعب المصري معدته تهضم الزلط .
ألم يسبق أن اكل لحم حمير ومازال موجوداً ؟
ألم يسبق أن أكل مبيدات مسرطنة ومازال موجوداً ؟
ألم يأكل لحوم فاسدة ودواجن فاسدة ومازال على قيد الحياة ؟
ألم يأكل أجبان بالفورمالين ؟؟
ألم يأكل أرزاً مبيضاً ببودرة البلاط ؟؟

ماذا نفعل لهذا الشعب
العتيد في البقاء ؟؟

تفتق ذهن المجرمين على طريقة جديدة لغش اللبن الذي لاغني عنه للاطفال فخلطوه بمكونات شيطانية كبودرة السيراميك وسماد النترات والزهرة الزرقاء او الكلور والبوتاس لإعطاء اللبن نصاعة وبريق !!!!!

وطبعا كالعادة لم تتحرك الاجهزة المسؤولة للتحقيق الا بعد ان نشرت الاهرام الخبر على عدة حلقات وعم الفزع البيوت وشعر الجميع بلا استثناء انهم يريدون التخلص منا في اسرع وقت ممكن .

في برنامج العاشرة مساء بالامس حاول مسؤول وزارة الصحة التأكيد على أن الوزارة تقوم بعملها على خير مايرام وان الغش المكشوف لايخرج عن كونه غش بالماء فقط وكان ناقص يقول بشكل مباشر ان مصر بلد الأمن والأمان لايوجد بها حالات غش وحشية كما نُشر بالصحف.

أين الأجهزة الرقابية المفترض بها أن تعمل في هذا البلد ؟؟

أين جمعية حماية المستهلك ؟؟

أين طباخو القوانين ولماذا لم يسلقوا لنا قانونا موحداً للحفاظ على صحتنا ؟؟؟

بالتأكيد ليس لديهم اي وقت لنا في غمرة انشغالهم بسلق التعديلات الدستورية وليشرب من يشاء من اللبن المجنس أو الزبادي المغشوش او اي منتج آخر أهو بالمرة ننضف معدتنا من اللى فيها.

وحليب ياقشطة


الكاريكاتير من موقع مصراوي

4 comments:

توتة توتة said...

انا عايزة اقول اني من ساعة ما سمعت الموضوع ده وانا مش قادرة اشرب لبن رغم اني كنت لازم اشرب مش اققل من كوبايتين في اليوم انا كمان عندي احساس اني عايزة ارجع كل اللبن اللي شربته
هو الحل ايه
الحل ان احنا نرحل و نسيب البلد
هيجبونا من قفانا يقولولنا انتو غير صالحين للسفر كأدمي

Bella said...

مرحب توتة

انا مش غاوية شرب لبن قوي

بس تقدري تقولي علاقتي اقوى بمنتجات الألبان الأخرى كالجبن والزبادي

عندي أحساس مرير صراحة
ورغم اننا لانشتري لبن غير المعلب ونأكل زبادي وجين لشركات معروفة الا ان الشك وصل لدرجة كبيرة فلم تعد هناك اية ثقة في تصريحات المسؤولين الغير مسؤولين بالمرة والذين يحاولون إقناعنا ان كله تمام ومجرد دعايات او اشاعات

اصبحت اشعر بمرارة من طعم الجبن رغم انه هو نفسه الذي كنا نأكله قبل معرفة هذا الخبر المشئوم

طيب احنا كبار وممكن نبطل ناكل الحاجات دي

والاطفال تتغذى إزاي ؟؟؟

احساس سخيف جدا ان نشعر اننا ليس لنا مكان في هذا البلد

سجين فى قلب الوطن said...

شعب غريب فعلا
يعنى الناس عايزين يوفروا عليكم تمن المساحيق و المنظفات
و اجهاد استعمالهم

هههههههههههه

الموضوع هو المضحك المبكى

انعدام ضمير متواصل
الأسوء منه و الأخطر كمان هو الأدوية المغشوشة وألى مع كل اسف انتشرت جدا فى الفترة الأخيرة

يعنى الناس يهمها ازاى تكسب فلوس مش مهم النتيجة ايه

ربنا يسترها معانا جميعا
و نخرج من البلد دى بسلام

تقبلى تحياتى

سجين فى قلب الوطن said...

شاركوا فى المشروع القومى الجديد

بقرة لكل مواطن

حتى يتمكن من الحصول على الألبان بعيدا عن التلوث و بعيدا عن المشاكل


بس المشكلة يا ترى يا هلا ترى حيجيبوا بقر مضروب برضه

ولا ممكن يجيبوا حمير مدهونه دوكو و يقولوا انها بقر

فى كل الأحوال هم مش ليهم حل من اساسه مهما عملنا حيموتونا حيموتونا

يلا ما علينا

بس امانه عليكم لو حد سمع عن توزيع البقر ده فى الجمعية يبقى يبلغنى
احسن دايما اروح متأخر

سلام