Sunday, October 11, 2009

وسقطت ورقة من شجرة الوطن


البقاء لله

وترجل الفارس النبيل تاركاً وراءه أحلامه في العدل والحرية والاشتراكية


فقدت الحركة الوطنية المصرية، المفكر الكبير الدكتور/ محمد سيد سعيد من أبرز قيادات الحركة الطلابية في السبعينيات، ونائب رئيس مركز الدراسات السياسية والإستراتيجية بالأهرام، ورئيس تحرير جريدة البديل، الذي لاقى ربه اليوم بعد صراع طويل مع المرض.


كلنا سنموت وفي النهاية "

علينا أن نفكر فيما سنتركه من قيمة "

د. محمد سيد سعيد


وللمزيد عن الراحل العظيم

نعي الحركة المصرية من أجل التغيير "كفاية "



Monday, October 5, 2009

في ذكرى العبور العظيم


هناك ايام خالدة في تاريخ كل أمة .. ولعل أخلد تلك الأيام هو اليوم الذي تؤكد فيه للعالم كله عظمتها وخلودها .. إرادتها و اصرارها .. عزمها وتصميمها .. استبسالها وشجاعة ابنائها .. إصرارها على بلوغ النصر .. مهما كان الثمن ومهما بلغت التضحيات .

ومن هنا تأتي عظمة اليوم الخالد من تاريخ مصر .. يوم العاشر من رمضان – السادس من أكتوبر المجيد .

ولسوف يظل الحديث عن هذا اليوم صفحة مضيئة في تاريخ مصر بل وفي تاريخ الأمة العربية .

ولسوف تمضي الأيام ويبقي السادس من أكتوبر المجيد علامة على الطريق تؤكد للدنيا كلها عظمة مصر وعراقة شعبها وبسالة قواتها المسلحة .

وقبل ذلك وبعده .. شجاعة القرار الذي اصدره بطلها وزعيمها القائد محمد أنور السادات .. لقد كان شعب مصر عظيماً في تضحياته , وكان القائد وفياً في عطائه .

لقد أعطي الشعب ذلك الفارق بين ظلمة اليأس ونور الأمل .. بين مرارة الانكسار وبهجة الانتصار .

أعطى الشعب إرادة الصمود كما أعطاه إرادة النصر ..

فتحية لجميع أرواح شهدائنا الابرار الذين ضحوا بارواحهم الذكية الطاهرة لحماية الوطن وحماية ابنائه وتحية عطرة للقائد الراحل الذي ظلمه التاريخ ومات في ذكري يوم النصر الذي ضحى بالكثير من أجله .

ونحن في الاحتفال بهذا اليوم المجيد وتطالعنا الاراء المختلفة حول النصر

فمنهم من يقلل من قيمة الجهد والعرق الذي بذل مصورا اياه على أنه هزيمة وليس نصراً

ومنهم من يذهب ابعد من ذلك مصوراً إياه على انه خيانة للأمة العربية !!!!!

والأدهي انه يوجد من يمجد في يوليو مدعياً انه بالقياس بأكتوبر يعتبر نصر !!!!

فماذا تعرفون عن قائد أكتوبر .. وكيف حول الهزيمة والنكسة لنصر نحتفل به الآن ؟؟؟؟؟؟؟؟

لمعرفة المزيد عن نصر أكتوبر المجيد وصانع النصر لم أجد افضل من تدوينة أخي ذو النون المصري الذي كتب تدوينة رائعة عن يوم المعركة

في ذكرى المعركة

إن التاريخ العسكري ليقف طويلاً بالفحص والدرس أمام عملية السادس من أكتوبر المجيد

أنور السادات


السلاح بالرجل وليس الرجل بالسلاح

المشير أحمد إسماعيل


ان حرب اكتوبر كانت بمثابة زلزال تعرضت له اسرائيل وان ماحدث في هذه الحرب قد ازال الغبار عن العيون ، واظهر لنا مالم نكن نراه قبلها وأدي كل ذلك الي تغيير عقلية القادة الاسرائيليين

من تصريحات ديان ديسمبر 1973

Sunday, August 30, 2009

الموت وحيداً

عندما تشرخ الوحدة أعماقنا وتكسر الحس داخلنا, عندما تسكننا الغربة وتعشش داخلنا بقايا الحياة يصبح الموت البطئ هو الدرب الوحيد الذي كُتب علينا أن نسير فيه رغماً عنا !!!!

يختفي الشخص عدة أيام !!!

قد يفتقده زملاء عمله ويبحثون عنه وقد لايبحثون !!!

تشير كل الدلائل إلي وجوده في البيت حيث نور المطبخ مضاء وصوت التليفزيون ينبعث من غرفة نومه, ولامجيب رغم الطرقات القوية على الباب وصوت الهاتف الذي يمزق السكون !!!!

تأتي الشرطة لتكسر الباب وقبل الوصول للغرفة تعرف ان صاحب البيت لم يعد من سكان هذه الدنيا حيث تصرخ رائحته في انحاء المكان معلنة رحيله !!!

ولأنه كان وحيداً لم يشعر به أحد!!!

ولايدري أحد هل تألم قبل موته!!!

هل كان بحاجة لاسعاف!!!

هل شعر بلحظة الموت!!!!

هل تمنى في تلك اللحظة أن يكون برفقة محبيه!!!

هل تمنى أن تحضنه أمه أو يضمه أبوه أو تلقنه أخته أو أخيه الشهادتين!!!!

لاأحد يمكنه تصور هلع هذه اللحظات خاصة إذا كان الشخص وحيداً, وأكثر مايحز في النفس أن هناك موتى لايُكتشف موتهم إلا بعد وفاتهم بأيام بعد أن تعلن جثثهم التمرد وتطلق تلك الروائح النفاذة !!!!

دائماً يباغتنا الموت ويفجعنا في الاعزاء حيث رحل عندليب الصحافة محمود عوض وحيداً عن عمر يناهز 70 عاماً في هدوء تاركاً جرحاً في قلب صاحبة الجلالة وفي قلوب قراءه ومحبيه حزناً على فقد قلم نبيل مثله إبتعد عنه الكثيرين وتركوه وحيداً بعد أن كان ملء السمع والبصر!!

وتضاربت الأنباء بشأن أسباب وفاته حيث ذكرت بعض المواقع الاخبارية وفاته بسكتة قلبية في حين ذكر موقع آخر وجود شبهة جنائية تمنع دفن الجثمان

رحمه الله رحمة واسعة وجزاه خيرا عن كل كلمة حق كتبها ونسألكم الفاتحة والدعاء للأستاذ محمود عوض

للمزيد من المعلومات

مدونة الراحل بالعربي الجريح


رمضان جانا




كل عام وأنتم جميعا بخير

بعد طول انتظار حل علينا ضيف كريم يحبه الجميع ويتفنن كل في استقباله على طريقته الخاصة.
أتذكر عندما كنا صغار حالة الاستنفار التي كنا نعلنها في ارجاء شارعنا وكان العمل الجماعي يتجلى في ممارسة بعض الطقوس حيث نتجمع لعمل زينة رمضان ونقوم بتقسيم العمل بيننا حيث كانت تشاركنا أمي بقصقصة الورق على شكل عرائس وغيرها من الاشكار الفنية التي تجيد قصقصتها.
وكانت تتكفل احدى الجارات بطبخ النشا اللازم للصق الورق. كما كان والدي يقوم بعمل هيكل خشبي للفانوس الذي سيزين منتصف الشارع ويقوم ابناء الجيران بلصق ورق السوليفان الملون على الهيكل. وكنا نجلس جميعا لساعات طويلة نصل الليل بالنهار لننتهي من تزيين شارعنا قبل غيرنا من الشوارع المجاورة.
كما كنا نقوم بتنظيم دوريات حراسة لحماية الزينة من قرصنة ابناء الشوارع المجاورة والذين كانوا يصطادون الزينة بقطعة خشب مربوطة في حبل كبير يلقونها فوق خيوط الزينة المتشابكة ويجذبوها فتنقطع او يقومون بضرب الفانوس بالطوب لتمزيق السوليفان او كسر لمبة الفانوس.
وكان جمع الفلوس من الجيران هو أخطر مهمة على الاطلاق وكنا نقسم الشارع لعدة محاور ونرسل لكل محور ابن من ابناء الجيران ونتباهي فيما بعد بقدرات كل منا في تجميع فلوس من محوره اكثر من محاور الآخرين.
ومن الطقوس الجميلة التي كنا نتابعها بشغف شديد فرن الكنافة التي كانت تُقام على ناصية شارعنا والتي يجاورها فرن القطايف وكنا نقضي ساعات في مراقبة الرجل الذي يرش الكنافة مأخوذين بسرعته في رش ولم الكنافة بعد نضجها. وكنت اساعد امي في تحضير الطعام كأن اساعدها في تجهيز الخضار على حسب قدراتي قبل ان تسمح لي بالوقوف المباشر أمام البوتاجاز لانجاز طبختي الأولى. ولايفوتني طبعا طقوس عمل الكعك والبسكويت والبتي فور والتي كنت اساعد فيها أكثر من الطبيخ وكنا نتشاجر انا واخي عمن يمسك ماكينة البسكويت ومن يقوم برص الصاجات.
وكنت من المستمعين باخلاص للإذاعة وبرامجها المرتبطة برمضان كالف ليلة وليلة وصوت زوزو نبيل وعبد الرحمن الزرقاني رحمهما الله ومسلسل ومن قصص الأنبياء وأغاني رمضان المميزة ولم يستطع التليفزيون لسنين طوال في خطفي من الإذاعة. أما الآن فلم يبق من كل ماسبق الا ذكريات وبعض الطقوس التي مازلنا نمارسها رغم مرور السنين ورغم ان رمضان شهر الصيام الا انه يرتبط في اذهان الكثيرين بالموائد العامرة بشتى صنوف الطعام.


ورغم أن رمضان شهر التعبد الا انه اصبح مرتبطاً في أذهان الكثيرين بمسلسلات ما أنزل الله بها من سلطان تحتاج لسنين للانتهاء من مشاهدتها وليس شهرا واحدا للهاث خلفها.


ورغم ان رمضان شهر الهدوء النفسي والسكينة إلا أن الصواريخ والبمب وغيرها من المفرقعات أصبحت من علامات استقبال الشهر الكريم وكأن الناس ينقصها الفرقعة!!!


كل رمضان وأنتم بخير وتقبل الله صيامكم وقيامكم ووقاكم شر المسلسلات وفرقعات البمب والصواريخ
.

نُشـر هذا الموضوع بموقع ابناء مصر

Tuesday, August 11, 2009

حقيقة ما ستفعله بنا شركات الانترنت



ذهبت اليوم لشركة تي اي داتا المشتركة بها لمعرفة راسي من رجلي بعد تطبيق سياسة الاستهبال"الاستغفال"العاجل المسماه بالاستخدام العادل وحدثت مشادة كلامية بيني وبين من رد على وتدخل في الحوار زملاؤه باعتباري من المعتدين على حقهم في تقديم خدمة عملاء زي الزفت وقلة ذوق في الردود غير مسبوقة ودار بيننا الحوار التالي

أنا : ممكن اعرف وضع اشتراكي ايه بعد تطبيق سياسة الاستخدام العادل التي تم تطبيقها دون اعلامنا

الموظف ( يرد ببرود ): الخبر معلن بقائمة الاسعار على موقعنا يافندم

أنا : افرض حضرتك مشترك مش فاضي يدخل على موقعكم يعرف ازاي

الموظف: تبقى غلطته


لم اتمالك نفسي من الغيظ فانفجرت فيه

وحضرتك متصور ان كل المشتركين مقطوعين لموقعكم وليس وراءهم اي شغل الا معرفة اخبار مزاجكم ايه النهاردة وناويين لنا على ايه !!!!
زي مابتبعتوا لنا بالموبايل تفكرونا بالفاتورة ابعتوا عرفونا بالخبر ده ونوهوا عنه وقولوا تابعوا الخبر على الموقع


رد على الولد بسخافة غير عادية ومسكت نفسي بالعافية من اني اصفعه

والله يافندم القرار قرار الوزير وح يطبق واللى مش عاجبه يلغي الخدمة


بصيت له وعفاريت الدنيا بتتنطط في وشي وانفجرت فيه ولولا زملاءه تدخلوا ووقفوا مكانه وخفوه من قدامي مااعرفش كان ممكن اعمل فيه ايه


بس رديت عليه ووجهت لهم الكلام كلهم وقلت له قبل ماتقولي اللى مش عاجبه
يلغي الاشتراك خليك فاكر كويس جدا ان اشتراكي واشتراك غيري هو اللى بتقبض منه مرتبك انت ومديرك ومدير مديرك لغاية البيه الوزير اللى بتقول ان هو اللى قرر وبتطلب مني اروح اكلمه وابلغه اعتراضي

انا مااعرفش السيد الوزير ولا اشتركت عنده انا اعرفكم انتم وبادفع لكم كل
شهر اشتراك ينطح اشتراك ولما الخدمة ماتعجبنيش او يحصل فيها اي مخالفات من جانبكم اجي اشتكي هنا واللى مش عاجبه فيكم يتفضل يسيب مكانه اللى بيوفره له اشتراكي واشتراك غيري

تدخل شخص اخر محاولا التهدئة ومؤكدا على انهم ليس لهم اي ذنب والقرار قرار الوزير وسيطبق على الجميع دون استثناء من اول هذا الشهر


فاحتديت عليه عندما اخرج لي صورة من عقد وقال انه بناء على العقد الموقع
من جانبكم فقلت له اني لم اوقع هذا العقد لاني اصلا مشتركة على سرعة 256 غير محدود
فصحح لي معلوماتي وقال ان هذه السرعة تم الغاءها وتحويل جميع المشتركين بها اتوماتيكيا لسرعة 512
!!!!

قلت له: وماذنبي انكم لغيتوها هذا خرق من جانبكم للعقد الموقع بيني وبينكم
لانكم لم تخطروني بالغاء الخدمة ولا بتحويلي لسرعة 512 التي جعلتموها هي والاعلى منها محدودة بعد ان كانت مفتوحة

قال: هذا قرار وزاري وطبقناه على الجميع ولا يمكن التراجع عنه مهما حدث


فقلت له: حسنا لن اجدد اشتراكي وكل من اعرفهم سيفعلون نفس الشيئ


فرد الاخ المستفز الذي حدثني اول مرة باني المشتركة الوحيدة التي حضرت
لديهم واعترضت على القرار وان باقي المشتركين سددوا اشتراكاتهم ولم يعترضوا بالعكس كانوا مبسوطين جدا

المهم بعد ان سخنت الامور واصبح من الصعب اسكاتي احضر لي احدهم ورقة مطبوعة كنموذج لشكوى وقال فيه حل ان حضرتك تملي النموذج ده

فقلت له ومامصير هذا النموذج ؟؟


فنظر لي ببلاهة وقال مش فاهم

قلت له يعني ح يروح فين ولمين يعني وح اعرف الرد عليه امتى وازاي

قال حضرتك بتملي النموذج وبكده تنتهي علاقتنا به ولا نعرف عنه اي شيئ


حسيت ان النهاردة يوم من اسخف ايام الاسبوع واني على وشك ارتكاب جريمة قتل


فقلت له واضح جدا انكم متوصيين تعاملوا المشتركين بقلة ذوق وكأننا شغالين عندكم مش العكس


لاتنسى ياهذا انك هنا لخدمتي والرد على استفساري انا واي مشترك


المهم وحتى لااطيل عليكم في حوار فعلا يرفع الضغط لو عرفتم بقيته تدخل
موظف آخر بعد ان انتهي من العميل الموجود امامه وتكلم بأدب وقال انا ح اريح حضرتك واعرفك كل التفاصيل اللى تحبي تعرفيها
فنظرت خلفي لاجد عدد غير قليل من المشتركين متابعين لما يحدث فعرفت سر التعاون المفاجئ الذي هبط فوق رؤوسهم


المهم اني سالته عن موعد تطبيق هذه الاتفاقية هل من اول الشهر القادم كما سمعنا ام من اول صدور القرار فطلب الاذن ليتأكد من مديره
واتصل بمديره وقال ان القرار سيطبق من تاريخ صدوره اي من يوم الاربعاء الماضي !!!

فسالته عن كيفية احتساب الاستهلاك الزائد بعد السعة المحددة فقال انه جاري
العمل على تجهيز يوزر نيم وباسوورد لكل مستخدم ليتمكن من متابعة حالة السعة الخاصة به ومااذا كان استفذها ام لا

فسالته وكيف يتم توزيع هذه الكمية


بمعنى آخر انا كمستخدم غير متخصص كيف اعرف اذا كانت هذه الكمية ستكفيني
للتصفح ام لا وكيف اتعامل مع المواقع المليئة بالصور وملفات الفيديو والفلاش وخلافه اذا حدث ودخلت لاسمح الله احدها

فنظر امامه في الشاشة وبدأ يصنف دخول الميل بكذا

تحميل افلام بكذا


فقلت له على مهلك شوية انا مخي مش ح يفتكر الهيصة دي وح انساها على مااروح البيت

ياريت تعرفني الكلام ده مكتوب فين على موقعكم لاني ناوية اقيم فيه من دلوقتي ورايح


فقال ان الكلام ده غير موجود على موقعنا للعملاء ولكنه مكتوب لنا فقط

فقلت له طيب ياريت بقى تكتب لي الهيصة دي علشان افهم


فكتب الآتي

الميل = 4
كيلو بايت

الصور الديجيتال = 1ميجا

الموسيقى= 4 ميجا


الفيلم = 700 ميجا


فيلم بنقاء عالي 4 جيجا


الكلام المكتوب اعلاه موجود عندي بخط الموظف وساصوره واضع صورة هنا في الموضوع


مما سبق يتضح لنا انه لايوجد كلام محدد للجميع بل يقولون كلام مختلف لكل مشترك

كما يتضح انهم بالفعل بدأوا في تطبيق هذه السياسة وبدأ النهب بدليل بطء النت في اوقات كثيرة جدا من النهار

مسألة تصنيف السعة بالطريقة المبينة عاليه تعني انهم بصدد مراقبة
المستخدمين وخرق خصوصياتهم وتصفح الميل معهم ومشاهدة كل صورة يحملونها وهكذا


بخلاف طبعا ان اليوزر نيم والباسوورد سيكون للمشترك عن طريقهم ولا يمكن تغييره من جانبنا ولا نعرف امكانية تلاعبهم المؤكد في عدادات المشتركين لاحتساب زيادة عليهم ومن ثم تحصيل مبالغ اضافية !!!


يعني باختصار الوزارة قررت سرقتنا واجلاسنا ايضا على خوابير ومن لم يرضى بخابور تي اي داتا فليجلس على خابور غيرها من الشركات المتواطئة مع الوزارة لشفط فلوسنا


تابعوا هذه التدوينة الهامة


ولمتابعة المزيد


الكاريكاتير بريشة المبدع أشرف حمدي


* * ****

أعتذر على صياغة الموضوع لانه مكتوب على عجل

نظرا لاهمية المعلومات التي عرفتها اليوم



Friday, August 7, 2009

إستخدام عادل أم استهبال عاجل


في خطة غريبة من حكومتنا الرشيدة التي تدعي انها حكومة الكترونية وذكية وغيرها من الاوصاف الحلزونية قررت وزارة الاتصالات تطبيق سياسة الاستخدام العادل علي سرعات النت غير المحدودة بمعني أن لكل سرعة كمية محدوده من الجيجات إذا تم تخطيها يتم تخفيض السرعة الي 128ك ب / ث كالاتي :

512 ك ب / ث =25 جيجابايت / شهرياًً

1024 ك ب / ث =40 جيجابايت / شهرياًً

2048 ك ب / ث =60 جيجابايت /شهرياًً

4096 ك ب / ث =80 جيجابايت / شهرياًً

8192 ك ب / ث =120 جيجابايت / شهرياًً

16384 ك ب / ث =180 جيجابايت /شهرياًً

24576 ك ب / ث =250 جيجابايت / شهرياًً

ولا أعرف لماذا تصر وزارة الاتصالات علي تطبيق سياسات أقل مايُقال عنها انها سرقة علنية ونصب عيني عينك ومن لايعجبه فليشرب من أقرب بالوعة مجاري بعد أن شرب المشتركين المقلب بالفعل واستسلموا للخدعة التي أوقعتهم فيها شركات الانترنت حيث قامت برفع سرعات الانترنت الى الضعف لكل المشتركين لديها بنفس الاسعار المتعاقدين بها، مما جعل المشتركين يشعرون بأن الانترنت في مصر شهد تطوراً ملحوظاً, إلا ان هذه الشركات سرعان ما عادت الآن وخرجت عليهم بهذه السياسة الجديدة التي اثارت غضبهم.

ويبدو أننا سنظل في حالة استنفار دائم للقيام بحملات مقاطعة في أي وقت كما حدث وقمنا سابقاً في حملتنا ضد تحديد سعة الانترنت بعد مسرحية تخفيض سعره والتي سرعان ماانكشفت وتمخض جبل المصرية للاتصالات بتحسين حالة الانترنت في مصر فولد فأر تحديد سعة الانترنت الشهير اياه

يبدو أنه لامفر من عمل حملة لمقاطعة هذه الشركات حتى لاتستمرئ الامر وتتصور اننا عبيد إحسناتهم وينسوا أن مرتباتهم التي يتنعمون بها تأتيهم من جيوبنا ولن نسكت على هذه السرقة العلنية والاستهبال المفضوح !!!! نرجو المشاركة في هذه الحملة حتى يصلهم ردنا على هذه السياسة التي أقل مايُقال عنها أنها استهبال عاجل وليس استخدام عادل
للمزيد عن الحملة تابع جروب الحملة

لا للإنترنت المحدود

ولمعرفة المزيد من التفاصيل عن هذه الخدعة المسماة بسياسة الاستخدام العادل

قائمة اسعار شركة تي اي داتا

قائمة اسعار شركة فودافون

قائمة اسعار شركة لينك دوت نت

وسنوافيكم بالتطورات تباعاً


Friday, July 31, 2009

ياماجاري يامجاري


يبدو أن مياه المجاري والمسماه تجملاً بالصرف الصحي (وهو غير صحي بالمرة) تأبى إلا أن تشاركنا في كل شيئ بداية من محاصرة بيوت الناس حتى تحولت بعض الاحياء لفينيسيا ذات عبير خاص وأصبح القفز فوق قوالب الطوب من أهم الرياضات المعتمدة في هذه المناطق مروراً بتسربها لمياه الشرب حتى تكون أكثر حميمة مع عدد أكبر من المواطنين أنتهاءً بوصولها للخضروات والفواكه حتى تضمن الانتشار والوصول للجماهير العريضة من هذا الشعب الذي تهضم معدته الزلط كما يقولون في الاساطير القديمة !!!!

طالعت هذا التحقيق المفجع بكل المقاييس في صحيفة المصري اليوم عن كشف بالصور والوثائق لزرع مساحات شاسعة من الاراضي بالخضروات وريها بماء المجاري الخام كما تقول الصحيفة وأترك لكم الحكم بأنفسكم على مدى ماوصل إليه حالنا من تلوث بيئي وصل لمستويات غير مسبوقة في أي بلد تسعى لزيادة معدلات الانتحار الجماعي بين مواطنيها وتتفنن في طرق مبتكرة للابادة الجماعية فلم تكتفي بالحوادث والمبيدات المسرطنة والسحابة السوداء وغيرها من وسائل الابادة الجماعية حتى وصل بنا الحال لهذه الطرق

«المصري اليوم» تكشف: زراعة خضروات بمياه «المجارى الخام»..

«المصرى اليوم» تكشف بالصور والوثائق: خضروات بـ «المجارى الخام» فى زراعات «الصيف»..

****

تابعوا كذلك تعليقات القراء وردود أفعال الفلاحين الذين يستخدمون هذه المياه ولايرى البعض منهم غضاضة في الري بها

وياما جاري في هذا البلد يامجاري


Tuesday, July 28, 2009

ذهب مع الريح


حتى لايجمح بكم الخيال لن أتحدث عن الفيلم الشهير ذهب مع الريح ولكني سأتحدث عن فجيعتي في مرتبي وماحدث له بعد الزيادة إياها !!!!

ذهبت بالامس وقلبي كله طرب لصرف مرتبي المرصع بالعلاوة السنوية فوجدته أقل من الشهر الماضي !!!

وبعد محاولات مضنية لمعرفة اسباب الفجيعة التي المت بمرتبي وبعد تقصي وتحري عرفت أن المرتب انخفض لأن وزارة المالية تفتق ذهن عبقريها الأوحد ومحتسب بر وبحر وجو مصر عن فكرة عبقرية ألا وهي زيادة نسبة التأمينات الاجتماعية التي تقتطعها الدولة من مرتباتنا فألتهمت التأمينات الجديدة الزيادة بالكامل بالاضافة لمبلغ آخر !!!!!

يعني باختصار مادفعته لنا الحكومة حصلت على أكثر منه في صورة تأمينات أجتماعية أعلى مما كانت تجبيه منا بخلاف طبعا موجات الغلاء التي حدثت الفترة السابقة وماينتظرنا من تسونامي أسعار قبل رمضان ولا عزاء للموظفين في الارض !!!!!

والحقيقة أنني لم اشعر يوما باي تفاؤل يخص موضوع العلاوة أو الزيادة أو المنحة أو أي شي من هذه المفردات التي تعكر صفو حياتنا كلما دار الحديث عنها وكان زملائي في العمل يستغربون ردة فعلي عندما أتمنى الا ينفحنا السيد الرئيس نفحته الشهيرة بمنحة عيد العمال التي تكهرب حياتنا كلها فيما قبل العيد ومابعده حتى يهل علينا العيد التالي بكهربته اقصد بمنحته !!!

والحق أن هذا العام كان الأشد بنقص المرتب إضافة إلي ارتفاع الاسعار !!!

من هنا ومن موقعي كموظف مطحون في هذا البلد السعيد أطالب السادة الكرماء أن يوفروا هذه العلاوة ويوفروا علينا حرقة الدم




ولا عزاء للموظفين

Friday, July 24, 2009

الغباء وأهله


لم أسمع في حياتي عن شعب يتفنن أهله في إلحاق الأذى بنفسه وبغيره كالمصريين الذين يتعمدون التعامل مع أي أزمة يمر بها غيرنا ليحولوها لكارثة عندنا وبطريقة انتحارية واستهتار غريب ضاربين عرض الحائط بمصلحتهم الخاصة ومصلحة غيرهم والخبر التالي أبلغ مثال على طريقتنا العبقرية في التعامل مع انفلونزا الخنازير والاجراءات الصحية الواجب اتخاذها للسيطرة على المرض وتقليل حجم الاضرار المتوقعة من انتشاره

وكما تعاملنا بعبقرية مصرية ريادية مع انفلونزا الطيور حتى أصبحت مصر وطن الفيروس نتعامل مع فيروس انفلونزا الخنازير بطريقة مصرية عبقرية غير مسبوقة ستحول الكارثة لوباء فتاك ينهي حياة الملايين في وقت أقل بكثير مما سيحتاجه الفيرس في العالم كله !!!

الغريب أن المصادر التي ذكرت الخبر الكارثة لم تذكر اسماء شركات الطيران التي تخدع الحجر الصحي بإعطاء المسافرين على متنها خافض للحرارة حتى لايتعطلوا في الحجر الصحي بضع ساعات وتساعدهم على الخروج السريع والتحول لقنابل موقوتة تنفجر في وجه الجميع وتنشر المرض في اسرع وقت ممكن

حاجة تحرق الدم فعلا

يعني مش كفاية تعاملنا العبقري مع انفلونزا الطيور كملناها بمصيبتنا القوية مع انفلونزا الخنازير وشكلنا ح نسبب قلق للعالم كله وبكرة يفكروا يتخلصوا من الشعب المصري كله لتحجيم الكارثة

فعلا الغباء له ناسه

ربنا يستر

Wednesday, July 15, 2009

أصول البرطعة في نظرية الحمار والبردعة



تابعت منذ قليل على قناة الجزيرة نبأ تعليق السلطة الفلسطينية لعمل الجزيرة في الضفة الغربية وبدأ إجراءات مقاضاة القناة وذلك حماية للمصالح العليا للشعب الفلسطيني كما جاء في حيثيات من أصدروا القرار وذلك على خلفية إذاعة القناة لإتهامات فاروق القدومي لمحمود عباس ومحمد دحلان بالمشاركة مع الموساد الاسرائيلي في إغتيال ياسر عرفات إبان فترة حصاره وذلك من خلال محضر إجتماع عباس ودحلان وشارون !!!!
وقد اصابني الخبر بنوبة ضحك حتى الإستلقاء على القفا كما يقول المثل العربي وسبب الضحك هو تذكر للمثل الشعبي العبقري ماقدروش ع الحمار اتشطروا ع البردعة
وهذا المثل العبقري له حكاية أحب ان تشاركوني فيها لتخفيف حدة الوضع العربي القائم على نظرية الحمار والبردعة حتى وصلنا لنظريات في أصول البرطعة

وحتى لاأطيل عليكم

تتلخص الحكاية وهي من كتاب كليلة ودمنة بتصرف أنه كانت هناك قبيلة لديها حمار ماكر وأحمق كلما أوقع أحد أفرادها وكب الزواد وأتلف الزاد إنهالوا على البردعة ضرباً !!!!
ثم ينطلق أفراد القبيلة في صب جام غضبهم على البردعة ويطالبون بتغييرها !!!!
ويظلون لسنوات ينددون بالبردعة ويطالبون بوجوب تغييرها حتى يتحقق لهم التغيير !!!
ويمضي الحمار كعادته في الرفس والعض وطرح أفراد القبيلة بالأرض .. محدثا بها الاصابات ، وموقعا فوقها النكسات

ولا يتواني الشجعان من أبناء القبيلة عن الضرب في البردعة !!!

وبعد طول سنين معاناة, ونقد وتأفف, يكثفون طلبهم بضرورة تغيير البردعة !!!!

وتتغير البرادع .. ، بردعة ، تلو بردعة ، تلو بردعة وفي كل مرة ..، تبقي ريما علي عادتها القديمة

وتتغير البرادع ، وتتبدل ، والحمار هو الحمار

وتزداد الحماقات وتتفاقم الأضرار ..

وأهل القبيلة لا شغل لهم سوي الشكوي والضرب في البردعة !!!

حتي صاروا عند باقي القبائل مضربا للمثل لمن لا يعرف المصدر الحقيقي لمشاكله وبلاويه ..، فيطلق سهامه ويسدد ضرباته الي غير الهدف الصحيح الذي يفيده ويغنيه فيُقال عنه :

كمن يتركون الحمار ...ويؤدبون البردعة !!!

هذا بالضبط مايحدث من حركة فتح لصاحبها محمود عباس وشركاه في تعاملهم مع قناة الجزيرة وتحميلها مسؤولية الانقسام الحادث في الجبهة الفلسطينية وتعليق عملها بحجة إنحيازها لطرف ضد طرف رغم ان هناك وسائل إعلام أخرى أذاعت نفس الخبر ولم تتحمس شلة ابو مازن للتعامل معها بنفس المنطق !!!

والحق أن قناة الجزيرة مخطئة في إذاعتها للخبر على نحو ماسبق بل كان يجب عليها تحميل حماس المسؤولية وتوضيح المخطط الإيراني الممول للسيد فاروق القدومي مما حدا به لنشر محضر إجتماع ابو مازت وتابعه دحلان مع صديقهم شارون !!!

ولو كانت الجزيرة حملت حماس المسؤولية وأماطت اللثام عن دور إيران في هذا المخطط اللئيم لنالت من التقدير والتكريم الكثير ولكن ماذا نقول في عدم إعتدال القناة وافتقار القائمين عليها لجينات الحكمة المطلوبة في هكذا ظروف !!!!
لقد سأمنا من برطعة السيد ابو مازن ودعم الكثيرين لسياسته الحصاوي التي حولت الساحة الفلسطينية لمسخرة وأصبحت العمالة عيني عينك وصار الحديث عن أي تجاوزات خيانة ومقاومة العدو إنقلاب على الشرعية وتنفيذ لأجندات خارجية !!!!
وبدلاً من دحض إدعاءات القدومي والرد على اتهاماته بل ومقاضاته إذا كان كلامه إفتراء لجأ أشاوسة فتح الدحلانيين بتعليق عمل القناة ومنع أفراد طاقمها من مزاولة اي نشاط تمهيداً لمقاضاتها !!!

وعجبي

تحديث

أذاعت الجزيرة منذ قليل أن من اصدر بيان تعليق عمل القناة السيد سلام فياض رئيس الوزراء ووزير الاعلام بالإنابة

خبر ذو صلة

الجزيرة تستغرب إغلاق مكتبها بالضفة

***********

هكذا تزداد المهزلة وضوحاً ههههههههههههه

Wednesday, July 8, 2009

إحباط مغموس بالملل


منذ فترة طويلة لم أجد في نفسي الرغبة في التدوين رغم كثرة الموضوعات التي تستحق الكتابة عنها وربما كان الزخم الشديد وتسارع الاحداث من مسببات الابتعاد.

كل فترة اجد لدي رغبة في الابتعاد لالتقاط الانفاس والتواري قليلاَ وأعود بعدها نشيطة ولكن هذه المرة لاادري سبباً محدداً لهذا الفتور الذي تزكيه حرارة الجو وقلة الهواء الصالح للاستنشاق والمعبأ بكافة انواع الملوثات بما فيها الملوثات البشرية التي تطل علينا من وقت لآخر!!!!

كما لاأعرف طريقة ميعنة للخروج من هذه الدائرة التي ادخلها كل فترة إما طواعية أو مرغمة !!!!!

عندي رغبة شديدة في الكتابة عن عدة موضوعات ولكني أشعر بتيبس شديد في مفاصلي رغم متابعتي للعديد من المدونات وجروبات الفيس بوك التي لم تترك موضوعاً إلا واقامت له جروب وقتلته وقتلتنا معه بحثاً ومناقشة !!!

وسيكون لنا لقاء قريب عن احد هذه الجروبات


هذه التدوينة للتسخين ولو أن الجو ساخن لدرجة الملل والاحباط أردت بها كسر حدة الملل وإذابة حالة الإحباط التي بدأت تتسلل لنفسي والتي أكافح منذ فترة ألا تجرفني معها

دعواتكم

Friday, March 27, 2009

الإعلام البديل بين التضليل والتدجيل - 3

ويستمر الأستاذ الهواري في تقديم تفسيرات لمعنى الإعلام البديل مدعماً تفسيراته بشروح لتوجهات هذا الاعلام الخبيث محاولاً الإجابة عن الاسئلة التالية

ما هو الوجه الحقيقي للإعلام البديل ؟ ما هي التوجهات المكلف بها ؟ وكيف نفك طلاسم وألغاز الحبر السري الذي يطبع هذه التوجهات علي ظهر أوراق التمويل الغامض ؟
مرتدياً مُسوح الوعاظ يقدم لنا تفسيراً لتوجهات هذا الإعلام في النقاط التالية

يمكن تقسيم هذه التوجهات إلي مجموعات رئيسية‏:‏ أولا‏:‏ التوجهات السياسية‏:‏ التشويش علي نظام الحكم‏,‏ مع محاولة دفعه إلي موضع الدفاع الدائم عن النفس‏,‏ والتأثير السلبي علي مصداقيته لدي القاعدة الشعبية الواسعة‏,‏ واختطاف أبصار وأسماع وعقول المشاهدين والمستمعين والقراء بعيدا عن الخطاب السياسي للنظام‏.‏ مع خلق نخب سياسية بديلة والترويج لها‏,‏ وتشجيع الحركات السياسية العشوائية‏,‏ والترويج للقوي السياسية غير المشروعة‏,‏ وخلق حالة من الفوضي بتكبير المغامرين السياسيين‏,‏ وتضخيم حالات الاعتصام والاحتجاج العمالي وإضفاء طابع سياسي وعصياني عليها‏,‏ ووضعها في حالة مواجهة مزمنة مع مؤسسات الدولة‏.‏

كنت أتمنى عليك ياأستاذ أنور أن تكون أكثر إحترامناً لذكاءنا وألا تتعامل معنا على طريقة تلاميذ المدارس وأسلوب غسل اليدين قبل الأكل وبعده وشرب اللبن قبل النوم فقد تم فطامنا منذ زمن ولم يعد ينطلي علينا هذا الأسلوب !!!

هل تحاول إقناعنا أن النظام مسكين ياحرام وقد وضعه الإعلام البديل موضع المدافع الدائم عن نفسه دون أن يكون قد ارتكب مايوجب الوقوف في هذا الموقف؟؟
وهل تحاول أن تقنعنا أن مسؤولينا لازال لديهم مصداقية لدى القاعدة الشعبية الواسعة التي اختبرت كذبهم في مناسبات أكثر من أن يحصيها عقل ؟؟

وهل تحاول إثبات أن الخطاب السياسي للنظام مازال لديه مريدين والإعلام البديل هو من يحاول التشويش على المتابعين لهذا الخطاب !!!

وهل تستكثر على العمال وغيرهم أن يحتجوا أو يعتصموا للتعبيرعن رفضهم للوضع المزري الذي نعيش فيه جميعاً !!!
وهل كان الأصوب التعتيم على هذه الأوضاع في ظل السماوات المفتوحة حتى لانزعج مؤسسات الدولة التي توقفت عن خدمة مواطني هذا البلد وكرست كل رعايتها لرجال الأعمال الذين سلمتهم مفاتيح البلد بالكامل !!!!


ثانيا‏:‏ التوجهات الاعلامية‏:‏ تفريغ المؤسسات القومية من أصولها‏,‏ وتجريدها من مواهبها‏,‏ واقتطاع المزيد من جمهورها‏,‏ ومحاولة إخراجها من سوق المنافسة علي الأمد الطويل‏.‏ وذلك باجتذاب الصحفيين‏,‏ وتوفير دخول مالية سخية‏,‏ تدريبهم وتسفيرهم إلي عواصم التمويل‏,‏ وفتح الخطوط بينهم وبين سفارات التمويل‏,‏ والتقريب بينهم وبين مجتمع المال والأعمال بما يكفل سيطرة المال علي القرار الاعلامي‏,‏ وخلق نجوم سريعة ممن يلبي وممن يستجيب ويشارك في طرح الأجندة التي تتظاهر بالانحياز لقضايا الناس وتحت هذا الانحياز تتولي تنفيذ أكبر عملية سطو علي ذاكرة الناس وعقولهم وقلوبهم والاتجاه بهم نحو كل ما يدعو إلي الشك في مجمل الثوابت الوطنية

المؤسسات القومية التي يترأسها حفنة من اللصوص الذين لايهتمون إلا بتفريغ هذه المؤسسات من مواهبها هم من تسببوا في انصراف الجماهير عنها وخرجوا بها من سوق المنافسة, هؤلاء هم من تجب محاسبتهم على خطاياهم في حقنا كملاك لهذه المؤسسات التي غرقت في الديون وتحولت لابواق تنعق بالخراب وهم من ساهموا في السطو على ذاكرة الناس وعقولهم.

ثالثا‏:‏ التوجهات الاجتماعية‏:‏ تدعيم الاتجاهات الفوضوية‏,‏ وخلق حالة من العدمية الهدامة التي تنسف الاعتقاد في كل شئ وتنسف الاحترام لأي قيمة والنبش فيما يسمونه خصوصيات الأقليات والعزف الدائم علي أوتارها وتركيز التغطية الاخبارية الموسعة عليها بما ينزع أحاسيس الأمان والدفء القومي والانسجام بين كافة عناصر الملحمة الوطنية‏,‏ وبما يزرع العداء بين شرائح معينة ضد مجموع الدولة والأمة‏.‏

لن أكرر ماقلته سابقاً من مطالبتك باحترام ذكاءنا والكف عن ترديد الترهات التي لاتنطلي على أحد

رابعا‏:‏ التوجهات الدولية‏:‏ مع الاعتراف بأن القائمين علي الاعلام البديل‏,‏ لديهم جهل فاضح بالشئون الدولية‏,‏ فإنهم ـ بسذاجة وفي حدود الفهم ـ ينفذون التوجهات المكلفين بها في هذا الشأن الدولي أو ذاك‏.‏ وأرجوك وأرجوك وأرجوك اقرأ السطور التالية بعناية‏:‏ صحيفة خاصة من صحف الاعلام البديل‏,‏ كانت قد عينت أحد الزملاء لمنصب رئيس التحرير قبل أن تصدر الجريدة‏,‏ ثم بعد ستة أشهر‏,‏ وهو يعد الاعداد التجريبية‏,‏ قرروا الاستغناء عنه كرئيس للتحرير‏.‏ ولما سئل العضو المنتدب الذي كان وراء ذاك القرار عن سبب إعفاء الزميل قبل إصدار العدد الأول من الصحيفة مما ترتب عليه تأخير صدورها لما يقترب من عام‏,‏ أجاب العضو المنتدب بصراحة شديدة‏:‏ أنا سألته‏:‏ ماهي تغطيتك المتوقعة لأخبار وقضايا الصراع العربي ـ الاسرائيلي ؟ فأجابني أنا ملتزم بالموقف الوطني‏,‏ فقررت الاستغناء عنه لأنه لا ينفعنا‏,‏ وقررنا الاكتفاء به كاتب عمود فقط‏.‏ أكتفي بهذه الواقعة‏,‏ واحتفظ بالعشرات‏,‏ لأسجل أن صحفيا كبيرا بحجم هذا الزميل المحترم عاش ومات وهو لا يعلم سبب إبعاده من رئاسة تحرير إحدي صحف الاعلام البديل‏.‏ ولأسجل للتاريخ موقفا مشرفا ـ لا يعرفه أحد ـ يضاف الي مواقف الزميل‏.‏ وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة مادلين أولبرايت‏,‏ تعمدت في يوم واحد زيارة مركز ابن خلدون‏,‏ حزب الغد‏,‏ صحيفة خاصة‏,‏ وكانت زيارتها للصحيفة بمثابة الافتتاح الرسمي وقص الشريط ومنحها صك الاعتماد والقبول‏.‏ الرئيس السابق بوش استقبل في البيت الأبيض العضو المنتدب لصحيفة خاصة‏,‏ وأعطي حوارا مع قناة خاصة‏.‏ صحيفة أخري‏,‏ من صحف الاعلام البديل‏,‏ كانت تنوي أن تدشن إصدارها في يوم تنصيب الرئيس الأمريكي الجديد‏,‏ وسعت للحصول علي حوار معه يكون فاتحة الكتاب ووثيقة القران السعيد‏.‏

غريب جداً أن تذكر مركز ابن خلدون وحزب الغد وتلمح للباقين !!!
يبدو أن الأوامر الصادرة لك طلبت منك التلميح لوسائل الإعلام فقط دون ذكر اسمها صراحة أو لم تواتك الشجاعة لتذكر الأسماء
أما فيما يخص الصحفي المحترم مجدي مهنا رحمه الله فعدم اختياره لرئاسة تحرير المصري اليوم وسام على صدره طالما كان سبب عدم تعيينه في المنصب تمسكه بالموقف الوطني مما يعني أن من شغل المنصب بعده بما فيهم أنت كان بلا موقف وطني مما أهله لشغل المنصب!!!!
والصحيفة طبعا هي المصري اليوم التي راست تحريرها يوما ياأستاذ والصحيفة الأخرى هي الشروق
أما البرنامج فهو العاشرة مساء


خامسا التوجهات الثقافية‏:‏ أكتفي بنموذج واحد‏,‏ صاحب صحيفة من صحافة الإعلام البديل‏,‏ أخذ يلح ويشدد علي رئيس التحرير أن يعتمد المفكر الإسلامي فلان من ثوابت الصحيفة‏,‏ وطلب إلقاء الضوء علي مؤلفاته‏,‏ وإجراء حوارات معه‏.‏ وتوالت المفاجآت كالتالي‏:‏ مؤسسة فورد الأمريكية تتطوع من نفسها وترسل الي رئيس التحرير كرتونة كبيرة بها كل مؤلفات هذا المفكر‏.‏ ومع الكرتونة كارت شخصي من المسئولة في فورد‏.‏ طبعا رئيس التحرير لم يتصل بهم ولم يطلب منهم هذه الكرتونة‏,‏ والأعجب أن المفكر الاسلامي نفسه لم يكن علي علم بهذه الواقعة‏.‏ والعجيب أن هذه المسئولة ظهرت الي العلن وتكتب الآن مقالا أسبوعيا في إحدي صحف الإعلام البديل‏.‏ قناة تليفزيونية من الاعلام البديل‏,‏ دخلت علي خط المهمة‏,‏ وأعدت وأذاعت حوارات منتظمة مع المفكر الاسلامي‏.‏ هي نفسها التي كان قد طلبها رجل الأعمال من رئيس التحرير‏.‏ صحيفة أخري من صحف الإعلام البديل‏,‏ وهي تتفق مع أحد الكتاب ليكتب فيها كان الرجاء هو أن يخصص بعض المقالات لإلقاء الأضواء علي فتاوي هذا المفكر‏.‏ صحيفة ثالثة من صحف الإعلام البديل ذهبت تنافس أخواتها في نشر ماقالت أنه مذكرات المفكر الإسلامي‏.‏ ثلاث صحف وقناة تتسابق لأداء مهمة واحدة‏,‏ والترويج لشخص واحد‏,‏ أقطع جازما أنهم جميعا ماكان ليعيروه أدني إهتمام لولا أنه موصي عليه في قائمة التوجهات المكتوبة بالحبر السري علي ظهر أوراق التمويل‏.‏ وفي رمضان الماضي‏,‏ عادت ابنتي من الجامعة‏,‏ وقالت معنا شباب يدخنون السجائر في وقت الصيام‏.‏ فقلت لنفسي‏:‏ إذن الإعلام البديل بدأ يؤدي الغرض من تأسيسه‏.‏

ويستمر الأستاذ في عزف هذا اللحن الذي ظهر في وقت مريب قبل حركة التعيينات الصحفية التي أتت به رئيساً لتحرير الأهرام الاقتصادي والذي يخلط فيه اجميع الأوراق لاعباً على ذاكرة القراء ومتصوراً أن كلامه هذا سينطلي علينا خاصة ونحن نتذكر كغيرنا أنه شارك في صنع هذه المهازل التي ينسبها لغيره ولم يشفع له ذكره لكثير من الحقائق لأنه سكت طويلاً وعندما تحدث جانبه التوفيق في إختيار توقيت المكاشفة والتي أعتبرها كشفاً لقناع كان يرتديه الاستاذ ومن لف لفه من أساطير الإعلام الحكومي!!!

وأختم ببيتي الشعر العبقريان لأبي الاسود الدؤلي

يا أيها الرجلُ المعلّم غيرَهُ ** هلاّ لنفسك كان ذا التعليمُ
لا تنه عن خُلُقٍ وتأتيَ مثلَهُ ** عارٌ عليك إذا فعلتَ عظيمُ


وعذراً على الإطالة
تحياتي

Thursday, March 26, 2009

الإعلام البديل بين التضليل والتدجيل - 2

قال الله تعالى لبني إسرائيل {أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ} سورة البقرة (44).

ويقول أبو الأسود الدؤلي

يا أيها الرجلُ المعلّم غيرَهُ * هلاّ لنفسك كان ذا التعليمُ

لا تنه عن خُلُقٍ وتأتيَ مثلَهُ * عارٌ عليك إذا فعلتَ عظيمُ

في الجزء السابق توقفنا عند تعريف الاستاذ أنور الهواري لمفهوم الإعلام البديل حيث يقول

*‏ الإعلام البديل ما هو؟
هو مفهوم‏,‏ وأسلوب عمل سياسي يتجسد في مؤسسات إعلامية ناشئة‏,‏ الرخصة مصرية‏,‏ والعمالة مصرية‏,‏ والقاريء مصري‏,‏ والأرض مصرية‏.‏ ولكنه يأتي انحيازا لمصادر التمويل بالدرجة الأولي‏,‏ ويعمل مهتديا بأجندة من التوجهات مكتوبة بالحبر السري علي أوراق التمويل ذاتها‏.‏ فلم يحدث ولن يحدث أن تتجرأ وسيلة من وسائل الاعلام البديل وتقدم رواية واحدة صحيحة ومتماسكة لقصة نشأتها وللمراحل ـ تحت الأرض ـ التي سبقت مولدها‏.‏ ربما تسمع قصصا وحكاوي وثرثرة وفقرات وعبارات غير مكتملة وغير ذات أساس ولا تقف علي قدم ولا تنهض علي ساق ولا تنكشف للحوار ولا تصمد أمام تمحيص‏,‏ وإنما هي روايات تستند علي أساس ضعيف‏,‏ فكان يتذكر أحدهم جدا قديما له كان يكتب في الصحف‏,‏ ويتذكر أحدهم أن خاله كان صحفيا‏,‏ أو أنه شخصيا ومنذ مولده ينام علي حلم الصحافة ويصحو علي عشقها‏,‏ وسوي هذه الذكريات التي لا تعدو أن تكون أطيافا وأشباحا وأشباه معلومات‏,‏ فلن تجد قصة قادرة علي إقناعك بسبب إقدام هذا أو ذاك علي تأسيس هذه الصحيفة أو تلك أو علي تدشين هذه القناة أو تلك‏.‏ وفي قلب هذا الغموض المقصود‏,‏ تسكن الحقيقة الغائبة‏,‏ وترقد النوايا المبيتة‏,‏ وتتخفي الخطط المجهزة‏.

وكأن الإعلام الحكومي الذي يسميه بالقومي ليست له أهداف سياسية ولا يخدم أجندة من التوجهات التي تمليها الحكومة لهذا الإعلام !!!
هذا الإعلام الحكومي الذي نموله نحن من قوت يومنا ويقوم بتضليلنا ويخدم توجهات الحكومات المتعاقبة ولا يعمل لصالحنا ولو على سبيل ذر الرماد في العيون بل يتبجح القائمون عليها وينسون أن تلال الأموال التي يغترفون منها هي جماجم هذا الشعب المنكوب بمن يحكموه .
كما أن الروايات التي تسوقها لقصص نشأة الإعلام البديل لاتدين بالكامل اصحاب هذه الروايات فماالعيب في أن ينشئ احدهم صحيفة لحب قديم لمهنة الصحافة او حتى لأغراض تجارية بحتة !!!
لم يعد يقنعنا أو ينطلي علينا أن يقوم مشروع إعلامي لخدمة الثقافة والتوعية وغيرها من الاكليشيهات دون أن يكون وراءه أجندة خفية وفي المقدمة الإعلام الحكومي لكن مايزعجنا حقاًً أن تسمعونا هذه الترهات ليل نهار وتتصوروا أننا نصدق هذا الخطاب المتهافت !!!!

الإعلام البديل‏,‏ هو رأس حربة ناعمة‏,‏ وهو حيلة ماكرة‏,‏يصعب عليك مواجهته‏,‏ ليس فقط لغموض التمويل وتلون التوجهات‏,‏ وإنما لأنه يرتدي لباس الصحافة بما تعنيه من قداسة‏.‏ فالمساس به ـ سوف يظهر في عيون الناس ـ مساسا بما لا يجوز المساس به هو المبدأ المقدس لدي كل الإنسانية المتحضرة وهو مبدأ حرية الصحافة‏.‏

كلام غامض يثير الريبة أكثر مما يطمئن النفوس خاصة وكاتبه ممن أمسكوا يوماًً بحربة من الحراب ذات الرؤوس الناعمة وصوبها نحو صدورنا وكان وقتها التصويب بحجة كشف الحقائق ودفاعاً عن حق القارئ في معرفة الحقيقة والآن يحدثنا عن هذه الحراب وكأنه لم يصوب إحداها لصدورنا وكأنه لم يكن يعلم أنها مسمومة !!!!

الإعلام البديل‏,‏ الهدف منه هو نزع الوظيفة الإعلامية من يد الدولة‏,‏ وهو الخصخصة المضادة لخصخصة الإعلام القومي أو هو الخصخصة البديلة‏,‏ لأن الاستراتيجية الكونية ومصالحها تريد أن تنتزع من الدولة ثلاثا من ركائزها العتيدة‏:‏ البنوك العامة‏,‏ القطاع العام‏,‏ الإعلام القومي‏,‏ بما يكفي لعزل النظام الوطني عن قواعده الشعبية‏,‏ وبما يكفي للاستفراد به بعيدا عن الدعم الجماهيري‏.‏

هذه الفقرة بالذات اسقطتني من الضحك
من قال أن الإعلام يجب أن تمسكه الدولة ولا ينازعها فيه أحد؟؟
من قال أن الإعلام يجب أن يكون أحادي التوجه ولاينافسه توجهات أخرى؟؟
ثم لماذا فرض الوصاية على الجمهور واعتباره قاصراً وغير قادر على فرز الغث من السمين؟؟
والمضحك في الفقرة أن الاستاذ الهواري يُحمل الإعلام البديل كل الخطايا وينسى او يتناسى أن ا
لنظام نفسه هو من خصخص القطاع العام وباعه لهذه القوى الخفية التي تستهدف عزل النظام الوطني عن قواعده الشعبية وهو من قام ببيع كل ممتلكات الشعب, أي أن النظام نفسه هو من سعى للابتعاد عن قواعده الشعبية وترك نفسه لهذه القوى الغامضة المريبة تستفرد به بعيداً عن الدعم الجماهيري.
فماذا ينتظر الاستاذ من جماهير تيقنت في مناسبات مختلفة ان النظام هو من باعها ومن ابتعد عنها !!!!

*‏ أزمة مارس‏2009,‏ تم اصطناعها‏,‏ في صالة التحرير‏,‏ ثم في بهو الأهرام‏,‏ بتمهيد سابق ومواز ولاحق‏,‏ علي صفحات وشاشات الإعلام البديل‏,‏ في أول محاولة نصف مكشوفة منه للسعي نحو الكشف عن وجههه وعن توجهاته‏.‏ في خريف‏2004,‏ دخل العضو المنتدب لصحيفة خاصة‏,‏ وهو ذو علاقة لا يخفيها في التعاطف مع اسرائيل وأمريكا‏,‏ دخل مكتب رئيس التحرير وألقي علي الترابيزة عدة ورقات وقال‏:‏ أرجو نشر هذه في الصفحة الأولي باسم أسرة التحرير‏.‏ رئيس التحرير قرأها ورد بأن هذه إما أنها كتبت بقلم وزير التجارة الاسرائيلي وكان آنذاك ايهود أولمرت وهو الآن رئيس الوزراء المنتهية ولايته‏,‏ وإما أنها كتبت بقلم المفوض التجاري الأمريكي وكان وقتها روبرت زوليك وهو الآن رئيس البنك الدولي‏.‏ ورد العضو المنتدب باستنكار‏:‏ أنا مش فاهم وأجاب رئيس التحرير‏:‏ نشرها يسيء إلي صورة الصحيفة‏,‏ ويؤكد الإشاعات التي تدور حول تمويلها وتوجهاتها وحولك أنت شخصيا ورد العضو المنتدب‏:‏ إحنا بصراحة عايزين نكشف عن وجهنا الحقيقي‏.‏ وكانت صاعقة نزلت علي رئيس التحرير *‏ الإعلام البديل‏,‏ مدفوع لأن يكشف عن وجهه‏,‏ ومأمور أومكلف بأن يضرب الإعلام القومي يضربه من الداخل ومن الخارج معا‏.‏ يضربه ولو بأيدي أبنائه الذين يعملون في الاعلام البديل دون أن يعلموا حقيقته‏.‏ ليست المشكلة‏,‏ في قرار يمنع أبناء الأهرام من العمل في الاعلام البديل أو في غيره‏.‏ إنما المشكلة الجوهرية‏,‏ هي أن الاعلام البديل‏,‏ إنما تأسس وهو يستهدف الأهرام بالدرجة الأولي‏.‏ وحلمه النهائي الاستحواذ علي قرائها وكتابها معا‏.‏ بما يعني الاستحواذ علي رسالتها الإعلامية والحضارية والوطنية والسياسية‏.‏ وبما يعني التأسيس لرسالة إعلامية مختلفة تعكس توجهات الإعلام البديل‏.‏

قلنا من قبل أن الساكت عن الحق شيطان أخرس فكيف ترضى ياأستاذ أنور أن ترتدي ثوب الشيطان طيلة هذه المدة ولا تكشف هذه الوقائع إلا الآن!!!
خمس سنوات كاملة تفصل مابين الأزمة المصطنعة التي تحكي عنها وبين الحوار الذي دار بين رئيس التحرير اياه والعضو المنتدب الذي لايهمه من قريب أو من بعيد أن يخفي علاقته باسرائيل بل وصل لدرجة من التبجح لدرجة الكشف عن توجهاته وهذه سمة العصر الذي نحياه حتى رجالات الدولة لم يعد يعنيهم من قريب أو من بعيد أن يخفوا توجهاتهم وخدمتهم للأجندة الأمريكواسرائيلية بل أصبح اللعب ع المكشوف وعلى عينك ياتاجر وليذهب الشعب للجحيم.
أما محاولة تصوير الأمر على أن الإعلام البديل قد نشأ خصيصاً لهدم الاهرام فواسعة جدا ياأستاذ أنور لأن الأهرام هو من بدأ بطرد كوادره وتطفيش كتابه الموهوبين مما استتبعه بالضرورة خسارة قراء كثيرين.
وكون القائمين على الأهرام أغبياء ولا يحترمون ذكاء قراءهم فهذه مشكلتهم وليست مشكلتنا نحن.

يتبع -

Thursday, March 19, 2009

الإعلام البديل بين التضليل والتدجيل - 1


الساكت عن الحق شيطان أخرس وماأكثر الشياطين حولنا
فماذا عن المتكلم بعد فوات الأوان؟؟
وماذا عن المتكلم لأغراض لايعلمها الا الله !!!!

يُقال دَجَلَ: كذَبَ وأحْرَقَ، وقَطَعَ نَواحِيَ الأرض سَيْراً، أو مِن: دَجَّلَ تَدْجيلاً: غَطَّى وطَلَى بالذَّهَبِ لتَمْويهِهِ بالباطِلِ
ودَجَل البعيرَ: طَلاه به، وقيل: عَمَّ جسمَه بالهِناء، وإِذا هُنِئَ جسد البعير أَجمع فذلك التَّدجيل، فإِذا جعلته في المشاعر فذلك الدَّسُّ.
وهذا الوصف ينطبق بحذافيره على مقال
الاستاذ أنور الهواري المنشور على موقع صحيفة المصريون الألكترونية والمعنون بالإعلام البديل‏:‏التوجهات والتمويـل والذي اعتبره البعض وثيقة كاشفة لما يحدث في المطبخ المثير للاهتمام والمسمى بالمطبخ الصحفي وقد أثار استغرابي ما جاء بالمقال المنشور بتاريخ 17|3 أي قبل نشر خبر التعديلات او التعيينات الصحفية الأخيرة والتي أتت لاحقاً بالأستاذ أنور رئيساً لتحرير الأهرام الاقتصادي كما أثار انتباهي أيضاً الساحة التي اختارها الاستاذ لخوض غمار معركته الشرسة ضد الأعلام غير الحكومي !!!

حيث يهاجم الاستاذ الهواري بشدة الإعلام البديل كما يسميه للدلالة على الإعلام الخاص أو المستقل أو غير التابع للحكومة مفرقاً بينه وبين الإعلام الحكومي أو كما يسميه مكرراً بالإعلام القومي وهي التسمية التي لاتنطبق بالمرة على الإعلام الحكومي خاصة في السنوات الاخيرة !!!!

ويحمل الإعلام غير الحكومي جميع الخطايا حتى وصل به الأمر لتشبيه ظهور الاعلام البديل برأس الحربة الناعمة الموجهة لعزل النظام الوطني عن قواعده الشعبية !!!
الحقيقة لم أتماكل نفسي من الضحك والاستغراب من مكاشفة الاستاذ الهواري في هذا التوقيت بالذات خاصة والاستاذ الهواري وهو إبن من أبناء الاهرام لم يتورع يوماً عن العمل في المصري اليوم كرئيس تحرير وكذلك عمل في الوفد ايضا كرئيس تحرير مما يعني أنه وقف في طابور الهادمين للإعلام القومي كما يسميه وساهم بشكل مباشر أو غير مباشر في عزل النظام الوطني عن قواعده الشعبية التي ضللها الاستاذ وصحبه !!!
قد يقول قائل إن الرجل عندما تكشفت له خطوط المؤامرة سارع بالهرب حتى لايلوث يديه بدماء الوطن المغدور على مذبح الاعلام البديل ولكن لماذا صمت كل هذه الفترة وتحدث الآن والآن فقط ؟؟

هل نفهم من صحوة الضمير هذه أن الاستاذ تاب وأناب وعاد عن عقوقه وقرر العودة لحضن الأم التي ظلمها أبناءها أم أنها مناورة منه ومغازلة لمن بيدهم الأمر خاصة وقد نشر مقاله هذا قبيل صدور قرارات التعيينات الصحفية !!!

نحن لسنا بصدد الدفاع عن الإعلام البديل كما أسماه الاستاذ الهواري ولسنا بصدد الهجوم على الإعلام الحكومي الذي يسميه بالقومي ولكننا لانحب أن نكون كالأطرش في الزفة ونكتفي من مولد المكاشفات الذي تبناه الاستاذ بحمص الحديث عن التمويل الأجنبي والاجندات الخارجية ونعتبر أن غاية المراد ماأطلعنا عليه سيادته ونأخذ ماقاله كما هو دون أن يمر على عقولنا لمزيد من التمحيص وقراءة ما بين السطور.

في السطور التالية سنستعرض مقال الاستاذ الهواري والتعليق علي فقراته سيكون باللون الأحمر

في مارس‏2009,‏ بدأ الإعلام البديل كأنه طوفان يزحف نحو مؤسسات الإعلام القومي‏,‏ وكانت البداية في كبري مؤسساته وأكثرها التصاقا بالدولة وتعبيرا عنها وأكثرها تمثيلا لقوة الدولة المصرية وهيبتها ـ نعم‏:‏ في هذه اللحظة‏,‏ ظهر الإعلام البديل إلي مرحلة جديدة من مراحل تطوره‏,‏ مرحلة أحس فيها بشيء من القوة والزهو‏,‏ فأراد أن يجري بروفات ومناورات ميدانية لاختبار قوة الاعلام القومي ومعه قوة الدولة نفسها‏.‏الإعلام البديل وتوجهاته وتمويله قصة طويلة ومعقدة من فصول الصراع السياسي في مصر وعلي مصر‏.‏ وهو في ظاهره لايعدو أن يكون أموالا سقطت بطرق غامضة ـ في أيد معينة ذهبت تؤسس صحفا وقنوات تليفزيونية‏,‏ بتراخيص مصرية‏,‏ وعمالة مصرية‏,‏ وأسماء مصرية‏,‏ هذه الأيدي قد تدرك خطورة التوجهات التي يفرضها التمويل‏,‏ وقد لاتدركها وربما تدرك بعضها وتجهل أكثرها‏.‏

محاولة غريبة لتبرئة مؤسسة الاهرام من الخطايا التي ارتكبتها تجاه قراءها وتجاه العاملين بها وإلباس التهمة للإعلام البديل وكأنه السبب في تدهور أوضاع المؤسسات الاعلامية الكبرى بما فيها الأهرام وكأن الفساد الضارب في جوانب هذه المؤسسات وصمت الدولة عليه لم يكن له أدنى تأثير على هذا التدهور!!!

*‏دعونا نقترب من الصورة أكثر‏,‏ دعونا نرفع ـ جزئياـ الستائر عن الإجتماعين التاليين‏:‏ الاجتماع الأول‏:‏ في شتاء‏2004,‏ في غرفة مغلقة‏,‏ رجل أعمال وصاحب صحيفة خاصة‏(‏ إعلام بديل‏)‏ يتحدث إلي مستمعيه‏:‏ رأيت فيما يري النائم‏,‏ أنني أحتسي كأسا من خمر‏,‏ ومعي‏(‏ فلان‏)‏ رئيس مؤسسة قومية كبري‏(‏ إعلام قومي‏)‏ وكان يشرب كوبا من ماء‏....‏ وكان المفسرون جاهزين‏:‏ الإشارة واضحة سعادتك‏,‏ مفهومة سيادتك‏,‏ بشارة خير يافندم‏,‏ واضحة مثل الشمس‏.‏ الاجتماع الثاني‏:‏ خريف‏2005,‏ في مكتب رجل أعمال‏,‏ صاحب صحيفة خاصة أخري‏...‏ لم يكن الكلام عن رؤي وأحلام‏,‏ ولم يكن تفسيرا مبهما ولا إشارة غامضة‏,‏ كان الكلام صريح العبارة واضح الإشارة ـ صحيفتنا هي البديل عن الأهرام‏:‏ ـ ولكن هذا صعب سيادتك‏.‏ ـ لماذا صعب؟ ـ نحتاج إمكانات مالية مرعبه‏,‏ ونحتاج إمكانات صحفية هائلة ـ حاليا لاتوجد مشكلة‏,‏ وصحفيا سوف نجتذب كل المواهب الصحفية التي في الأهرام‏.‏ ـ ياافندم هذا ممكن فقط بالنسبة لبعض الأجيال الشابة والوسيطة‏.‏ ـ بل والكبار قبلهم‏,‏ سوف نستكتب ونتعاقد مع فلان وفلان وفلان وفلان‏,‏ وذكر أسماء كل كتاب الأهرام‏,‏ مع التشديد علي كاتبين كبيرين بالذات ـ يافندم اسمح لي سعادتك‏:‏ هذا مستحيل هؤلاء الذين ذكرتهم من كتاب الأهرام‏,‏ ارتبطوا بها كل عمرهم‏,‏ وهي عندهم جنسية ودين ووطن وأم وأب وماض وحاضر ومستقبل واسم وسمعة ومكانة أدبية وعادة‏,‏ صعب سيادتك صعب جدا كمان‏.‏ ـ سوف أعرض عليهم عروضا مالية لن يستطيعوا أن يرفضوها‏,‏ وسوف أشترط عليهم ألا يكتبوا حرفا إلا عندنا وسوف يقبلون‏.‏

الصحيفتان هما المصري اليوم التي رأس تحريرها يوماً السيد الهواري والثانية هي الشروق ولا أعرف لماذا لم يكمل السيد الهواري جرعته من شرب حليب السباع وتحدث بصراحة وذكر الأسماء طالما نصب نفسه كاشفاً للوجه القبيح لهذا الاعلام البديل الهادم لكل شيئ والمنفذ للأجندات الأجنبية والممول بأموال مشبوهة!!!
كما أنه يُلمح لترك الاساتذة فهمي هويدي وسلامة أحمد سلامة للأهرام لاسباب مادية فقط وهو تجني منه على الأستاذين خاصة الاستاذ فهمي هويدي الذي منعت له الاهرام مقالات عديدة وضيقت عليه لدرجة لايحتملها من هم اقل منه قدراً ولو تعرض هو نفسه لربع هذه المضايقات لما تمسك بالمكان !!!
إن حصر أسباب إنتقال صحفي من مكان لآخر في الماديات فقط غير دقيق ولو أن من حق كل صحفي أو أي إنسان أن ينتقل لمكان يدفع أكثر ليوفر لنفسه حياة كريمة وهذا ليس عيباً وقد فعلها الأستاذ ذاته من قبل.

*‏الزحف علي الدولة الوطنية‏,‏ يبدأ بتقويض الإعلام القومي‏,‏ وضرب الإعلام القومي يبدأ بالسطو علي الأهرام‏,‏ وسرقة الأهرام تبدأ بتفريغها من ثروتها البشرية ومواهبها الصحفية والإدارية والاعلانية‏.‏
وإذا استيقظت الأهرام ودافعت عن وجودها وثروتها وكنوزها وأبنائها تدخل الإعلام البديل ليخلق الفتنة‏,‏ ويوسع الفجوة‏,‏ ويصنع الاضطراب‏,‏ ويغذي الأزمة‏,‏ ويشق صف الأهرام‏,‏ ويشعل النزاع بين إدارتها وأبنائها‏,‏ وبين محرريها وعمالها حتي يضطرب دولاب العمل فيها‏,‏ وحتي تتأثر صورتها لدي قرائها‏,‏ وحتي يمكن النيل من هيبتها ووقارها‏...‏ وليكن هذا هو أول الطريق‏...‏

متفقة معك في هذه النقطة لولا أن الاهرام هو من بدأ بتفريغ المؤسسة من صحفييها ومواهبها الإدارية والإعلانية بالتضييق عليهم وخنقهم بهامش حرية محدود فضلاً عن إهدار حقوقهم المالية ووضع الفاسدين على رؤوس المؤسسة وغيرها من المؤسسات القومية لإغراقها في الديون وتحويلها لمؤسسات فاشلة فقيرة في الكوادر التي جرى تطفيشها تمهيداً لتصفيتها وبيع اصولها ككل شيئ تم بيعه في هذا البلد !!!
أما الحديث عن يقظة الاهرام وتدخلها للدفاع عن وجودها كما تزعم فقولة حق يُراد بها باطل حيث أن ماقام به السيد مرسي عطاالله في معاركه الاخيرة مع الصحفيين لايعتبر من قبيل الدفاع عن كينونة المؤسسة ولا يحزنون بل هو عربون يدفعه بقمع المطالبين بحقوقهم لإرضاء من مدد له في مخالفة فجة للقانون على طريقة شيلني واشيلك. كنت سأصفق لك لو كان دفاعك عن الدولة الوطنية متمثلاً في وقوفك في وجه من باعوا اصولها ولكن حصر الوطنية في الدفاع عن الاعلام الحكومي أو القومي فقط هو تقزيم متعمد من جانبك لمفهوم الوطنية وتعامي عن الكوارث الحقيقية المحدقة بالوطن.

وجاءت أحداث الأسبوع الأول من مارس في الأهرام لتؤكد هذه الحقيقة‏.‏ فقد احتشد الإعلام البديل ينشر التغطيات‏,‏ وينشر المقالات‏,‏ ويبث البرامج‏,‏ وينفخ في الأزمة‏,‏ ويتمني ويخطط لينقلها في تطور تصاعدي من مرحلة الي أخري أعلي منها وأعتي وأشد‏.‏ فالتغطيات الصحفية تكبر الأحداث التافهة بما يعطي الانطباع بوجود حرب أهلية‏,‏ وتنشر المقالات التي تنطوي في بعضها علي تجريح للزملاء وللمؤسسة وللإدارة في إنتهاك صارخ لأخلاقيات الزمالة والمهنة وقوانين العمل وتقاليد المؤسسات‏,‏ ثم تأتي برامج تليفزيونية فضائية تمتليء جرأة علي الأهرام واستهتارا بالحد الأدني من قواعد الالتزام والانضباط وذوق الحديث‏.‏

من يقرأ الفقرة السابقة يعتقد أن الأستاذ الهواري يتحدث عن وسائل إعلام في بلاد تركب الأفيال
فهل كان المطلوب التعتيم على مايحدث داخل الاهرام حتى تمر سحابة الصيف ولا من شاف ولا من دري !!!
الغريب أن الاستاذ الهواري يعتبر تغطيات الاعلام البديل للأزمة بمثابة تجريح للزملاء وينسى أن الاهرام نفسها وغيرها من المطبوعات التابعة لإعلام الحكومة سبق وفتحت نيرانها على كل معارض لسياسة الحكومة في وصلات ردح معروفة ومعروف اصحابها حتى أن التلامذة تطاولوا على اساتذتهم وتحولت الصحف القومية لبلكونات يعتليها الرداحون ويمطرونا بوصلات ردح وليست حرب غزة ببعيدة وقبلها حرب لبنان واحتلال أمريكا للعراق !!!!

أين كان الالتزام والانضباط وذوق الحديث وقتها ؟؟
أم أن ميثاق الشرف الصحفي يتم سحبه من الأدراج لغرض في نفس كل يعقوب وحسب المناسبة !!!!

ثم ينطلق الاستاذ في تعريف الإعلام البديل بطريقة لاتخلو من خلط واضح للأوراق وكأن الطبيعي أن تمسك الدولة فقط بكل وسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمقروءة ولا ينازعها أحد في هذا الاحتكار ومن يجرؤ على منازعتها يعتبر خائن وعميل وينفذ أجندة خارجية منزهاً الإعلام الحكومي عن تحوله لبوق يبرر للحكومة كل شاردة وواردة ويقوم بالتعتيم والتضليل والحكومات المتعاقبة تقف لتتفرج علينا من خلف الستار وتفرك يديها في سعادة ونحن نقرأ ونسبح بحمد من يخدعنا آناء الليل وأطراف النهار !!!

ونظراً لطول المقال وحتى لاأطيل عليكم أكثر من ذلك سأكتفي بهذا القدر من المقال ونلتقي في الجزء الثاني

تحياتي

** ملحوظة

هذا الموضوع كتبته بعد قراءتي لمقال الاستاذ الهواري ولم يُقدر له أن يُنشر إلا اليوم

Tuesday, March 17, 2009

بين السبق الصحفي وإفشاء الاسرار


أثار الخبر المنشور في المصري اليوم بالأمس مصحوبا بالصورة المرفقة عاليه ضيقي الشديد واستغرابي في نفس الوقت
فكيف تم تصوير هذه الصورة وماهو المغزى من نشر خبر كهذا يتحدث عن انخراط المرأة الفلسطينية في المقاومة المسلحة رغم أنها منخرطة فيها منذ زمن بشكل مباشر عن طريق عمليات فدائية قامت بها نساء فلسطينيات أو بشكل غير مباشر عن طريق إعدادها للمقاومين وصبرها على غياب إبن أو زوج أو أب سواء خلف أسوار المعتقلات الصهيونية أو صبرها واحتسابها لشهيد من أفراد عائلتها.
ودور المرأة الفلسطينية كان ومازال هو العمود الفقري وعصب المقاومة ولهذا يستهدفها العدو الصهيوني دائما وماحرب غزة ببعيدة حيث كان أكثر الضحايا من النساء والأطفال سواء بين الشهداء أو بين الجرحى والمصابين.
لم أجد الحقيقة اي تفسير للخبر المنشور والمصنف على أنه سبق صحفي سوى أنه إفشاء لسر من اسرار المقاومة بالتأكيد سيستفيد منه العدو ولم أجد اي عذر أو تبرير لهذا الخبر وغيره من الأخبار الشبيهة التي كانت تظهر فيها صور مقاومين أو انفاق يتم عن طريقها تهريب الاسلحة والعتاد سوى كونها محض غباء وتسهيل لعمل العدو ومساعدته على النيل من المقاومين!!!!

فرغم أن صور الانفاق كانت تسعد الكثيرين واعتبرها البعض سبق صحفي وكشف مثير إلا أنها كانت تصيبني بغم كبير لانها كشفت للعدو وسهلت له وسيلة التضييق على إخوتنا المنكوبين في غزة.

لماذا نعطي العدو المبررات دائما للنيل منا ؟؟

لماذا لانعمل في صمت ونستعين على قضاء حوائجنا بالكتمان خاصة والفارق بين إمكانات الطرفين كبير؟؟؟

لماذا نسهل للعدو دائماً وسائل القضاء علينا ؟؟

لاأجد ماأقوله للتعليق على هذا الغباء الذي نسبح فيه حتى غطى رؤوسنا سوى حسبي الله ونعم الوكيل

مازال أمامنا الكثير من الوقت لننتصر على العدو الذي نسلمه الاسلحة التي يقتلنا بها فلامكان للأغبياء في هذا الكون.


Tuesday, February 24, 2009

حفل توقيع كتاب أنا أنثى

حفل توقيع العدد الثالث من سلسلة مدونات مصرية للجيب
كتاب " أنا أنثى " لمجموعة من المدوِنات النساء سيكون يوم الثلاثاء الموافق 3 مارس الساعة 4.30

وقد شاركت في هذا العدد بالأشتراك مع مجموعة كبيرة من المدونات الإناث حيث إرتكز الكتاب على محور الحديث عن قضايا المرأة باقلام النساء أنفسهن وكيف عبرن عن هذه القضايا كل من زاوية مختلفة.

ولمزيد من التفاصيل عن الكتاب والمشاركات فيه تابعوا الجروب الخاص بالكتاب على الفيس بوك

ويصاحب الحفل عرض فيلم روائي قصير

المكان

المركز الثقافى الدولي
17 ش السد العالى ميدان فيني الدقى
الشارع المقابل لشيراتون الجزيرة
اقرب محطة مترو انفاق محطة الاوبرا

الزمان

يوم 3 مارس الساعه 4.30 عصرا

0121479391
0102298603

وللمزيد تابعوا الايفنت الخاص بالكتاب على الفيس بوك


Wednesday, February 11, 2009

آسر لاتتنازلي .. فهذا ليس حقك وحدك


أعتقد الكثير من الناس وأنا منهم ان الحكم الذي حُكم به على الشخص الذي تحرش جنسياً بنهى رشدي قد شكل رادعاً لكل من تسول له نفسه الاجتراء على أعراض الناس وأعتبار التحرش الجنسي باي أنثى حق قد كفله له المجتمع وحماه بكل الطرق ولكن يبدو أن الأمر ليس كذلك!!!
فمازالت العقول المتعفنة تعيش بيننا ومازال المجتمع الذي يستبيح أعراض بناته ونساءه بتربية أشباه رجال يطلقهم كالوحوش الكاسرة لينتهكوا الأعراض ويروعوا الآمنين.
فقد تعرضت المدونة آسر ياسر للتحرش الجنسي وحكت ماحدث معها على مدونتها من ضغوط لتتنازل عن حقها بحجة حماية مستقبل الشخص الذي تحرش بها !!!

ولا أفهم الحقيقة اي مستقبل يمكن أن يخاف عليه أهل شخص لم يربوه أصلاً إلا على الدناءة ووضاعة النفس وأي حماية مُتوقع أن ينالها شخص كهذا انتهك خصوصية إنسانة وروعها وهدد أمنها هي وابنتها ولم يكتف بهذا بل تجرأ أهله ومارسواعليها ضغوط وكأنها هي الجاني وليست المجني عليها.

وكالعادة في هكذا حالات تتردد عبارات من عينة أن الكثيرات يتعرضن للمعاكسة ولا يشتكين وكأن الصمت على الانتهاك أصبح هو المألوف والشكوى تخرج بصاحبتها من حيز المرأة المحترمة التي عاكسها أحدهم فصمتت وتنقلها لحيز آخر لأنها تجرأت وقررت أخذ حقها بالقانون !!!!

وكالعادة ايضاً تتردد عبارات من عينة معلش سامحيه مش ح يعمل كده تاني وحرام تضيعي مستقبله وباقي هذه الترهات التي تزيد من أحساس الواقع عليها الانتهاك بالظلم حيث تشعر بتكاثر المجتمع عليها لهضم ماتبقى من حقها بعد أن ظلمها المجتمع اصلاً بتربية هذه النوعيات المشوهة الممسوخة المحسوبة زوراً على كشوف الرجال وهي بعيدة كل البعد عن الرجولة وموجباتها !!!

لاترضخي لأي ضغط ولا تتنازلي عن حقك ولا تنسي أن حقك هذا ليس حقك وحدك بل حق فتيات غيرك قد يهبط من عزمهن تنازلك عن الشكوى ومن لم يربه أهله فالسجن كفيل بتربيته وتهذيب أخلاقه وتأكدي أن السكوت هو من جرأ هذه العاهات على التطاول على النساء وقد حان الوقت للتصدي لهذه العاهات بالقانون فلن ينصلح حال مجتمع يفكر بنصفه الأسفل بدلاً من التفكير بنصفه الأعلى.