Thursday, June 28, 2007

الذئب أصله خروف

الذئب اصله خروف *

في مكان مجهول لا تعرف موقعه بسهولة يعيش راع وأغنامه وكلابه. لكن الراعي لا يشبه الرعاة الآخرين.. فهو لا يعرف للرحمة معنى. ولا يعتقد أن للألم وجوداً.. كان ظالما. يحمل بدل الناي صفارة.. وبيده هراوة. والنعاج - التي يحلبها ويجز صوفها ويبيع أمعاءها ويأخذ روثها ويسلخ جلدها ويأكل لحمها ويستفيد من كل ما فيها - لا يكن لها شفقة أو محبة.. يحلب الأغنام يوميا ثلاث مرات حتى يسيل الدم من أثدائها.. وعندما تشكو ذارفة الدموع من عينها ينهال عليها ضربا على رؤوسها وظهورها.
لم تحتمل النعاج وحشيته فكانت تتناقص يوما بعد يوم.. لكنه ازداد قسوة.. فقد كان على العدد المتناقص من الأغنام أن يعوضه عن كل ما هرب أو مات من القطيع.. وقد فقد الراعي عقله وجن لأنه كان يحصل على حليب وصوف أقل مما كان يحصل عليه. وراح يطارد الأغنام المتبقية في الجبال والسهول حاملا هراوته في يده. ومطلقا كلابه أمامه. كان بين الأغنام خروف نحيف كان الراعي يريد حلبه والحصول منه على حليب عشرين جاموسة.. وكان غضبه
أنه لا يحصل على قطرة حليب منه.. لأنه ببساطة خروف. وليس نعجة.. وفي يوم غضب الراعي منه وضربه ضربا مبرحا جعله يهرب أمامه.. فقال له الخروف : «ياسيدي الراعي أنا خروف قوائمي ليست مخصصة للركض بل للمشي.... الأغنام لا تركض. أتوسل إليك لا تضربني ولا تلاحقني ». لكن الراعي لم يستوعب ذلك ولم يكف عن ضربه.. ومع الأيام بدأ شكل أظلاف الخروف يتغير لكثرة هروبه إلى الجبال الصخرية والهضاب الوعرة للخلاص من قسوة الراعي القاتل.. طالت قوائمه ورفعت.. فازدادت سرعة ركضه هربا لكن الراعي لم يترك إليته.. فاضطر الخروف للركض أسرع. ولكثرة تمرغه فوق الصخور المسننة انقلعت أظلافه ونبتت مكانها أظافر من نوع آخر.. مدببة الرأس ومعقوفة.. لم تعد أظافر بل مخالب.

مرة أخرى لم يرحمه الراعي فواصل الخروف الركض فكان أن شفط بطنه إلى الداخل واستطال جسمه وتساقط صوفه.. ونبت مكان الصوف وبرة رمادية قصيرة وخشنة. وأصبح من الصعب على الراعي أن يلحق به.. لكن ما ان يلحق به حتى يواصل ضربه وإهانته. وهو ما جعل الخروف يرهف السمع حتى يستعد للهرب كلما سمع صوت قدوم الراعي أو كلابه. ومع تكرار المحاولة انتصبت أذناه وأصبحت مدببة قابلة للحركة في كل إتجاه.. على أن الراعي كان يستطيع أن يصل إليه ليلا وضربه براحته فالخراف لا ترى في الظلام.. وفي ليلة قال الخروف له : سيدي الراعي.. أنا خروف.. لا تحاول تحويلي إلى شيء آخر غير الخروف.. لكن الراعي لم يستوعب ما سمع.. فكان أن أصبح الخروف يسهر ليلا ويحدق بعينه في الظلام.. ولكثرة تحديقه كبرت عيناه وبدأت تطلقان شررا.. وغدت عيناه كعودي كبريت في الليل.. تريان في الظلام أيضا.

كانت نقطة ضعف الخروف هي إليته.. فهي ثقيلة تعطله عن الركض. لكن.. لكثرة الركض ذابت إليته واستطالت. وفي النهاية أصبحت ذيلا على شكل سوط. ورغم فشل الراعي في اللحاق به فإنه كان يلقي الحجارة عليه ويؤلمه.. وكرر الخروف على مسامع الراعي : «إنني خروف يا سيدي.. ولدت خروفا.. وأريد أن أموت كبشا.. فلماذا تضغط علي كي أتحول إلى مخلوق آخر ؟».

لم يكن الراعي يفهم..فبدأ الخروف يهاجم الراعي عندما كان يحصره في حفرة ما لحماية نفسه من الضرب. وغضب الراعي أكثر.. فضاعف من قسوته بجنون لم يشعر به من قبل.. فاضطر الخروف أن يستعمل أسنانه. لكنه لم يستطع ذلك لأن أسنانه داخل ذقنه المفلطحة. وبعد محاولات دامت أياما بدأت أسنانة تنمو. وفيما بعد استطال لسانه أكثر. واصبح صوته غليظا خشنا. ولم يستوعب الراعي ذلك.. وواصل ما يفعل وبالقسوة نفسها.

ذات صباح شتوي استيقظ الراعي مبكرا ليجد المكان مغطى بالجليد. وتناول هراوته التي سيحث بها نعاجه المتبقية على حليب عشر بقرات وذهب إلى الزريبة. لكن ما ان خرج من الباب حتى وجد بقعا من الدم الأحمر فوق الثلج.. ثم رأى أشلاء أغنام متناثرة.. لقد قتلت كافة النعاج ومزقت. ولم يبق منها ولا واحدة.. وظلل عينيه بيديه ونظر بعيدا فرأى الخروف.. كان الخروف قد مد قائمتيه الأماميتين قدامه وتمدد بجثته الضخمة على الثلج وهو يلعق بلسانه الطويل الدماء من حول فمه. ثمة كلبا حراسة يتمددان على جانبيه دون حراك.. ونهض الخروف وسار بهدوء نحو الراعي.. كان يصدر صوتا مرعبا.. وبينما الراعي يتراجع إلى الخلف مرتجفا قال متمتما : «يا خروفي.. ياخروفي.. ياخروفي الجميل ». عوى الخروف قائلا : «أنا لم أعد خروفا » كرر الراعي ما قال.. عوى الخروف قائلا : «في السابق كنت خروفا. ولكن بفضلك أصبحت ذئبا». وجرى وراءه

=============

* القصة من إبداعات الكاتب التركي الراحل عزيز نيسين

17 comments:

علاء said...

ياااااااه
مش عارف ليه بكيت لما قرأت آخر جملة
يمكن عشان بدأت الطيبة تروح مننا بسبب اللي احنا فيه
او يمكن عشان احنا اصلا مش عارفين نكون حتى ذئاب و هنفضل ول عمرنا ننظلم و احنا ساكتين و نموت و يا اللي ماتوا

يارب خفف الهم و فرج الكرب
ارحمنا ياارب

Bella said...

علاء

مرحبا بك

رغم مافي القصة من خيالية ورمزية في الوقت نفسه
الا اني فكرت في اختيارها من بين اعمال عزيز نيسين الرائعة لملائمتها لواقع الحال.

صحيح ان الخروف تحول ذئباً عند عزيز نيسين

ولكن للأسف نحن مازلنا خرافاً.

lastknight said...

سيدة الزمن الجميل
اختيارك رائع .. لا أجد ما أعلق به سوى أن ماذكرته عن نيسين هو وصف حقيقى لكيفية خلق الأرهابى .. للأسف .. الضحيه الأولى هى باقى النعاج التى لم تتحول ألى ذئاب .. اسمحيلى اضسف موضوعك كرابط لأستكمال موضوعى الأسبق .. عن الريعيه الرعويه .. أتمنى أن تراجعى موضوعى المذكور .. و أنتظر مناقشتك الثريه حوله

Gid-Do - جدو said...

Bella

اختيار موفق ـ والكاتب قال برمزية صريحة ان الجبارين القساة قادرين على تحويل الحملان الوديعة الى ذئاب مفترسة وان القساة الجبارين هم اول من يحصدون نتائج غلظتهم وقسوتهم وخسارتهم فادحة

عدى النهار said...

هم أذكى من راعى عزيز نيسين ولن يضغطوا على الخراف للدرجة التى تخرج من بينهم ذئب

غمض عينيك said...

القصة فيها معاني حقيقية اوي...ازاي ان القسوة فعلا ممكن تغير الانسان وتحولة لواحد تاني قلبة من حجر وعواطفه جماد
ربنا يرحمنا

تحياتي
محمد سمير

Bella said...

الفارس النبيل

مرحبا بك

عزيز نيسين لم يكن أديبا فحسب بل كان فيلسوفاً ثاقب النظر وكان يلمس الحقائق بطريقة ذكية ويقربها للناس بطريقة مشوقة .

الضحية كما قلت انت هم باقي النعاج الذين كان عليهم عبء تحمل هروب النعاج التي فرت بجلدها من الظلم وصار لزاماً عليهم ان يعوضوا صاحب النعاج عن نعاجه التي هربت من طغيانه.

نحن مثلهم تماماًً

علينا ان نوفر لمن يحلبنا كل يوم بالضرائب ورفع الاسعار وكل وسائل الابتزاز التي نتعرض لها ونحن سكوت.

الخروف الأخير تحول ذئباً من شدة الظلم والقهر الواقع عليه

ولكن نحن مازلنا نعاجاً نسلم اضرعتنا كل يوم للراعي يحلب منها ماشاء له الهوى ولانكتفي بالسكوت ولكن نبتسم ايضاً في وجهه

وساراجع موضوعك عن الريعية الرعوية

وشكرا على تواصلك الذي يثري الموضوع

Bella said...

Gid-Do - جدو

مرحبا بك

عزيز نيسين قالها منذ سنوات بعيدة ومع ذلك لم يتعظ الرعاة على مر العصور ودائما يكررون نفس الاخطاء بتحويل قطعان وراء قطعان من النعاج لذئاب مفترسة.

ربما لانهم يأمنون على أنفسهم من افتراس الذئاب لهم

وربما لانهم يعتقدون انهم محصنين ضد الافتراس
أو ان الذئاب اضعف من أن تفترسهم

Bella said...

عدى النهار

مرحبا بك

اعتقد انهم لايقولن غباءاً عن راعي نيسين

ولكن ربما هم محصنين بشكل أو آخر ضد الافتراس

فهم محاطون دائما بقطعان الشرطة التي تنهش في اي مشروع ذئب وترديه قتيلا قبل اي هجوم محتمل.

ودائما يرتدون سترات واقية من الافتراس

وربما قاموا في مرحلة سابقة بتقليم اظافر الذئاب وخلع اسنانها .

Bella said...

غمض عينيك

مرحبا بك

بالفعل يااخي العزيز القسوة تحول الحمل الوديع لوحش جبار

الغريبة ان الخروف حذر الراعي عدة مرات من قسوته عليه

ولكن الراعي استمرأ الاعتداء على الخروف ولم يبالي ولم يصدق ان الخروف يمكن ان يؤذيه

وكانت المفاجاة مذهلة له

mo'men mohamed said...

رائعة بل أكثر من ذلك ولا مانع من ان يتحول الضعيف الى ذئب حتى يتمكن من الدفاع عن نفسة ولكن يبقى هويته كما هى حتى لا يضيع
السلام عليكم

Bella said...

mo'men mohamed

مرحبا بك

اعتقد ان تحول الخروف لذئب تحول نهائي لارجعة فيه

يعني صعب جدا ان يتحول بالكلية من خروف لذئب ويظل جزء خرفاني فيه
يستخرجه عند اللزوم او يغيبه عند تفعيل الجزء الذب فيه.

هي معادلة صعبة بالتأكيد

لكن اعتقد وكحل وسط الا يكون الخروف خروفاً ساذجاً ويترك الراعي يأكل كل حقوقه ويستغله

يمكن ان يتحلى ببعض الذكاء ليحافظ على حقوقه من الانتهاك

لااعرف اذا كان هذا ممكناً

لكن الانسان يجب ان يتمتع بقدر من الحنكة والفطنة ولايترك حقوقه مهدرة او ينتظر ان يهديها له احدهم.

فالحقوق تُنتزع ولا تُهدى

Ahmed Ashraf said...

Hi ,
Your site is very niceeee , this is my site pls , let me show it :
مصراليوم
مشاركة ارباح ادسنس
منتديات مصراليوم هى منتديات مصرية عامة تهتم بكل ما يهتم به المصريين , لدينا على منتديات مصر اليوم كل جديد و هذه هى اهم مواضيع المنتدى
اقسام منتديات مصر اليوم :
الحوار العام - شعر , قصائد - بحث , مقال - اخبار الفن - اخبار مصر - اخبار التعليم فى مصر - صور - اغانى , كلمات اغانى - افلام , مسلسلات - نكت - فيديوهات
قنوات , ترددات - العاب - كلية الطب - كلية الهندسة - رسائل موبايل - عروض الشبكات - قران كريم - برامج انترنت - اخبار الرياضة المصرية - مباريات بث مباشر - اسعار سيارات - اسعار موبايلات

Ahmed Ashraf said...

تردد قناة mbc مصر على النايل سات 2013
مشاهدة قناة mbc مصر بث مباشر
وظائف الوزارات المصرية 2013
وظائف الحكومة المصرية 2013
احدث عروض كارفور مصر الهايبر ماركت
اماكن و فروع كارفور مصر
نكت مصرية قليلة الادب 2013
صور , نكت اساحبى 2013
صور نكت على جمال و علاء و حسنى مبارك
مشاهدة قناة النهار بث مباشر
تردد قناة 25 يناير على النايل سات 2013
ترددات قنوات المصارعة على النايل سات 2013
ترددات قنوات النايل سات الجديدة 2013
ترددات قنوات النايل سات الجديدة
الموقع الرسمى لقناة الحياة الحمرا
الموقع الرسمى لقناة النهار
الموقع الرسمى لقناة الفراعين
ترددات قنوات النايل سات الجديدة 2013
مشاهدة جلسات مجلس الشعب اون لاين
مشاهدة جلسات مجلس الشعب بث مباشر
مشاهدة قناة صوت الشعب اون لاين
ترددات قنوات النايل سات الجديدة بعد التعديل
مشاهدة قناة صوت الشعب بث مباشر
الموقع الرسمى لقناه مودرن سبورت
مشاهدة قناة 25 يناير بث مباشر اون لاين
مشاهدة قناة اليوم بث مباشر اون لاين بدون تقطيع - القاهرة اليوم
مشاهدة قناة الجزيرة مصر بث مباشر اون لاين بدون تقطيع
رسائل قصيرة للاصدقاء
كود تحويل رصيد من فودافون الى فودافون
طريقة تحويل الرصيد فودافون
اسعار الموبايلات النوكيا المستعملة فى مصر
اسعار الذهب اليوم فى طنطا
اسعار السيارات المستعملة فى مصر بالصور 2013
اسعار السيارات فى مصر 2013 بالصور
سعر موبايل نوكيا بخطين Nokia e97
صورة اجمل امراة فى مصر 2013 , اجمل امراة فى العالم 2013
صور تامر حسني و بسمة بوسيل زوجته
نكت صعايدة

midi haytham said...

كشف تسربات المياه
شركة تخزين اثاث بالخرج
شركة نقل اثاث بالخرج
شركة تخزين عفش بالخرج
شركة نقل عفش بالخرج
شركة تنظيف موكيت بالخرج
شركة تنظيف مجالس بالخرج
شركة تنظيف شقق بالخرج
شركة تنظيف بيوت بالخرج
شركة تنظيف منازل بالخرج

midi haytham said...

شركة تنظيف بيارات بالخرج
شركة مكافحة حشرات بالخرج
شركة عزل خزانات بالخرج
شركة عزل اسطح بالخرج
شركة تنظيف خزانات بالخرج
شركة تسليك مجاري بالخرج
شركة رش مبيدات بالخرج
شركة تنظيف فلل بالخرج
شركة مكافحة حشرات بالخرج

Unknown said...

餐飲設備 製冰機 洗碗機 咖啡機 冷凍冷藏冰箱 蒸烤箱 關島婚禮 巴里島機票 花蓮民宿 彈簧床 床墊 獨立筒床墊 乳膠床墊 床墊工廠 產後護理之家 月子中心 坐月子中心 坐月子 月子餐 銀行貸款 信用貸款 個人信貸 房屋貸款 房屋轉增貸 房貸二胎 房屋二胎 銀行二胎 土地貸款 農地貸款 情趣用品 情趣用品 腳臭 水晶 長灘島 長灘島旅遊 長灘島景點 長灘島機加酒 長灘島必買 SD記憶卡 隨身碟 SD記憶卡 ssd固態硬碟 外接式硬碟 記憶體 婚禮顧問 婚禮顧問