Monday, April 28, 2008

شم النسيم


كل سنة ومصر كلها بخير وصحة وسعادة

عيد شم النسيم أو عيد الربيع من الأعياد التي كنا نحتفل بها جميعا قبل أن تتغير الاحوال وينقسم الشعب المصري على نفسه ويتحول لفريق يحتفل وفريق يحرم عليه الاحتفالات

ماعلينا

هذه نُبذة مختصرة عن شم النسيم وطقوس الاحتفال به قديما وعلى مر العصور حتى وصلنا لعصرنا هذا

في طفولتي كنا ننتظر هذا العيد بفارغ الصبر حيث تقوم أمي بتجميع كمية من بيض الفراخ التي كانت تربيها ( أيام العز وقبل ظهور انفلونزا الطيور) حيث كنا نربي دجاج ونطعمه من فضلات أكلنا أو كما كانت تقول أمي أن الفراخ بتلم النعمة وبناخد منها نعمة ( اي البيض ولحمها عند ذبحها) ولم نكن نعرف بيض المزارع ولم تكن أمي تعترف به ولازالت لاتعترف به حتى الآن وتعتبره بيض صناعي كدجاج المزارع التي تأكل أعلاف مخلوطة بهرمونات تنتج لحم كاوتشي الطعم ولا رائحة له( كانت ولازالت هذه نظرية أمي) وكذلك كانت تعتبر البيض الناتج عن هذه الدجاجات !!!

كانت أمي تجمع لنا البيض الذي كنا نقوم بسلقه وتلوينه بالإمكانيات المنزلية كأن نستخدم قشر البصل للحصول على اللون البيج للبيض
وإذا أردنا لون بني غامق كانت تضع في ماء السلق قليل من الشاي
وفي إناء آخر كانت تضع مجموعة أخرى للسلق مع الكركدية للون أحمر قاني مائل للنبيتي
وفي إناء رابع كانت تضع بنجر وهكذا ولم نكن نعرف الألوان الصناعية الضارة بل كل مانستخدمه كان طبيعياً وصحياً.

وكنا نستيقظ في الصباح الباكر على رائحة سلق البيض فنقوم بمرح ونشاط لنبدأ يومنا الفني المزدحم مبكراً وحتى ننتهي بسرعة من عملية التلوين حيث كانت أمي توزع علينا البيض المسلوق لنقوم جميعا بعملية التلوين وكان يشترك معنا أبي رحمه الله بأفكاره الفنية التي كان يعلمنا اياها وكان دائما مايفاجئنا بأحدث صيحات التلوين ولصق الملصقات الجاهزة ذات الخلفية الشفافة والصور المرحة الجميلة لنكمل الطقوس المعتادة في هذا اليوم من أكل الفسيخ الذي كان يشتريه لنا أبي من تاجر اسواني يعرفه جيداً وكان يصاحب هذه الوجبة دائما البصل الأخضر والخس والملانة ( الحمص الاخضر ) التي لم أكن استسيغ طعمها كثيراً ونحن صغار.

وكانت تمر علينا أعياد نقوم فيها بتلوين البيض قبل العيد بيوم حتى نتمكن من عمل كميات كبيرة لنوزعها على جيراننا الذين كانوا بدورهم يعطوننا من عمل أيديهم.

كان أخي يقوم بتبديل بعض البيض الذي لم يلونه بشكل جيد مع البيض الخاص بي وكان يخفي نصيبه حتى يتأخر أكله ويظل أطول فترة ممكنة قبل ان نأكله ههههههههههه

كبرنا وكبرت معنا الهموم والمشاغل ولم نعد نحتفل كالسابق ولكن هذه الذكريات كثيرا ما تطفو على سطح الذاكرة كلما مر شم النسيم خاصة وقد تقلصت المساحات الخضراء والحدائق العامة التي كنا نذهب إليها ولم تعد مظاهر البهجة على الوجوه كالسابق ولم يعد النسيم عليلاً بل حلت محله سحابة سوداء تزورنا كل عام وسحابة صفراء تخنقنا بترابها ورمالها كل ربيع

أما الاحتفال بالربيع في الخارج فله طقوس اخرى ربما أكتب عنها يوما ما

كل سنة وأنتم جميعاً بخير

كل سنة وإخوتنا المسيحيين بخير




7 comments:

خمسة فضفضة said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اه يا بيلا
واكنك بتحكي عني نفس التفاصيل ونفس السيناريو

يمكن كلنا كنا زمان بنعيش بنفس الطريقه وحياتنا كانت محتفظه بنكهه مصرية كل الناس بتعمل نفس الحاجه في نفس الوقت
فاكره في تدوينه عند استاذ احمد شوقير اسمها انا من هذا الجيل تلاقينا كلنا كنا بنعمل نفس اللي هو قايله بالحرف، وده برضو ينطبق علي طقوس شم النسيم

صحيح البهجه قلت كتير اوي عن زمان يمكن دوامة الحياه والشغل واخدانا بس برضو الواحد بيحاول انه يستمتع علي اد ما يقدر

كل سنة وانت طيبه يا بيلا

سلام

Bella said...

خمسة فضفضة

مرحبا بك

كل سنة وانت طيبة ياست الكل

طبعا فاكرة تدوينة شقير وكانت عاجباني جدا وكأنه كان بيتكلم عني

والحققة ان جمال اي طقوس بيكمن في اشتراك الجميع فيها
فزي مافي شم النسيم جيراننا المسيحيين كانوا بيلونوا البيض ويدونا منه
احنا كمان كنا ينعمل كده
وبنعمل ترمس وحاجات دايما مصاحبة لكل مناسبة معينة وتبادل الهدايا ده كان اجمل مافي الموضوع

كانت ايام جميلة
بس البهجة فعلا قلت كتير عن زمان لاعتبارات كتيرة
غير الغلاء

احنا حياتنا لم تعد بسيطة زي الاول

تحياتي

بثينــــــة said...

كل ربيع وأنت طيبة
نسيتي الكفلة
المزدانة بالبيض
والترمس والحمص والحلبة
صحيح كلنا اشتركنا في كل التفاصيل دي
وباحاول اعملها علشان اعيش شوية زمان
بس قول للزمان ارجع يا زمان

الطائر الحزين said...

سبت النور

كانوا عندنا لو عيل صغير ماشى فى الشارع تلاقى ست كبيرة أخذتة وعكشتة وحطت له كحل والواد يا ولداه يفضل يعيط لما يبان له اصحاب

قال ايه بيوسع العين ولا مش عارف بيخليه يشوف أكثر

واحد من المسلمين said...

السلام عليكم

تعليق بسيط على موضوع "انقسام" الشعب المصرى لقسمين واحد بيحرم الإحتفال بشم النسيم والتانى بيحتفل بيه

أولا: هل حاولتى تعرفى هما ليه بيحرموه .. وهل ليهم سند شرعى ولا لأ؟

ثانيا: حيث أنك سميتى ذلك إنقسام ... فكأنى أشعر أنك تريدينا دائما متوحدين على رأى واحد فى كل الأمور -حيث أنكى ترى مجرد الإختلاف على الإحتفال بيوم ظاهرة انقسام- وهذا يقودنا للسؤال
على أى شئ تريدينا أن نتوحد ... ولماذا أتوحد على ما تريدين وليس على ما أريد؟

هذه -والله يعلم- ليست اسئلة استفزازية ولكنها أسئلة تحفيزية لتفكرى فى الأمر وتبحثى ثم تتخذى رأى وألا يكون هذا الرأى متأثرا فقط بعاطفة مجردة من العقل كثيرا ما تخطئ

Ahmed Ashraf said...

Hi ,
Your site is very niceeee , this is my site pls , let me show it :
مصراليوم
مشاركة ارباح ادسنس
منتديات مصراليوم هى منتديات مصرية عامة تهتم بكل ما يهتم به المصريين , لدينا على منتديات مصر اليوم كل جديد و هذه هى اهم مواضيع المنتدى
اقسام منتديات مصر اليوم :
الحوار العام - شعر , قصائد - بحث , مقال - اخبار الفن - اخبار مصر - اخبار التعليم فى مصر - صور - اغانى , كلمات اغانى - افلام , مسلسلات - نكت - فيديوهات
قنوات , ترددات - العاب - كلية الطب - كلية الهندسة - رسائل موبايل - عروض الشبكات - قران كريم - برامج انترنت - اخبار الرياضة المصرية - مباريات بث مباشر - اسعار سيارات - اسعار موبايلات

Unknown said...

餐飲設備 製冰機 洗碗機 咖啡機 冷凍冷藏冰箱 蒸烤箱 關島婚禮 巴里島機票 花蓮民宿 彈簧床 床墊 獨立筒床墊 乳膠床墊 床墊工廠 產後護理之家 月子中心 坐月子中心 坐月子 月子餐 銀行貸款 信用貸款 個人信貸 房屋貸款 房屋轉增貸 房貸二胎 房屋二胎 銀行二胎 土地貸款 農地貸款 情趣用品 情趣用品 腳臭 水晶 長灘島 長灘島旅遊 長灘島景點 長灘島機加酒 長灘島必買 SD記憶卡 隨身碟 SD記憶卡 ssd固態硬碟 外接式硬碟 記憶體 婚禮顧問 婚禮顧問