Wednesday, July 15, 2009

أصول البرطعة في نظرية الحمار والبردعة



تابعت منذ قليل على قناة الجزيرة نبأ تعليق السلطة الفلسطينية لعمل الجزيرة في الضفة الغربية وبدأ إجراءات مقاضاة القناة وذلك حماية للمصالح العليا للشعب الفلسطيني كما جاء في حيثيات من أصدروا القرار وذلك على خلفية إذاعة القناة لإتهامات فاروق القدومي لمحمود عباس ومحمد دحلان بالمشاركة مع الموساد الاسرائيلي في إغتيال ياسر عرفات إبان فترة حصاره وذلك من خلال محضر إجتماع عباس ودحلان وشارون !!!!
وقد اصابني الخبر بنوبة ضحك حتى الإستلقاء على القفا كما يقول المثل العربي وسبب الضحك هو تذكر للمثل الشعبي العبقري ماقدروش ع الحمار اتشطروا ع البردعة
وهذا المثل العبقري له حكاية أحب ان تشاركوني فيها لتخفيف حدة الوضع العربي القائم على نظرية الحمار والبردعة حتى وصلنا لنظريات في أصول البرطعة

وحتى لاأطيل عليكم

تتلخص الحكاية وهي من كتاب كليلة ودمنة بتصرف أنه كانت هناك قبيلة لديها حمار ماكر وأحمق كلما أوقع أحد أفرادها وكب الزواد وأتلف الزاد إنهالوا على البردعة ضرباً !!!!
ثم ينطلق أفراد القبيلة في صب جام غضبهم على البردعة ويطالبون بتغييرها !!!!
ويظلون لسنوات ينددون بالبردعة ويطالبون بوجوب تغييرها حتى يتحقق لهم التغيير !!!
ويمضي الحمار كعادته في الرفس والعض وطرح أفراد القبيلة بالأرض .. محدثا بها الاصابات ، وموقعا فوقها النكسات

ولا يتواني الشجعان من أبناء القبيلة عن الضرب في البردعة !!!

وبعد طول سنين معاناة, ونقد وتأفف, يكثفون طلبهم بضرورة تغيير البردعة !!!!

وتتغير البرادع .. ، بردعة ، تلو بردعة ، تلو بردعة وفي كل مرة ..، تبقي ريما علي عادتها القديمة

وتتغير البرادع ، وتتبدل ، والحمار هو الحمار

وتزداد الحماقات وتتفاقم الأضرار ..

وأهل القبيلة لا شغل لهم سوي الشكوي والضرب في البردعة !!!

حتي صاروا عند باقي القبائل مضربا للمثل لمن لا يعرف المصدر الحقيقي لمشاكله وبلاويه ..، فيطلق سهامه ويسدد ضرباته الي غير الهدف الصحيح الذي يفيده ويغنيه فيُقال عنه :

كمن يتركون الحمار ...ويؤدبون البردعة !!!

هذا بالضبط مايحدث من حركة فتح لصاحبها محمود عباس وشركاه في تعاملهم مع قناة الجزيرة وتحميلها مسؤولية الانقسام الحادث في الجبهة الفلسطينية وتعليق عملها بحجة إنحيازها لطرف ضد طرف رغم ان هناك وسائل إعلام أخرى أذاعت نفس الخبر ولم تتحمس شلة ابو مازن للتعامل معها بنفس المنطق !!!

والحق أن قناة الجزيرة مخطئة في إذاعتها للخبر على نحو ماسبق بل كان يجب عليها تحميل حماس المسؤولية وتوضيح المخطط الإيراني الممول للسيد فاروق القدومي مما حدا به لنشر محضر إجتماع ابو مازت وتابعه دحلان مع صديقهم شارون !!!

ولو كانت الجزيرة حملت حماس المسؤولية وأماطت اللثام عن دور إيران في هذا المخطط اللئيم لنالت من التقدير والتكريم الكثير ولكن ماذا نقول في عدم إعتدال القناة وافتقار القائمين عليها لجينات الحكمة المطلوبة في هكذا ظروف !!!!
لقد سأمنا من برطعة السيد ابو مازن ودعم الكثيرين لسياسته الحصاوي التي حولت الساحة الفلسطينية لمسخرة وأصبحت العمالة عيني عينك وصار الحديث عن أي تجاوزات خيانة ومقاومة العدو إنقلاب على الشرعية وتنفيذ لأجندات خارجية !!!!
وبدلاً من دحض إدعاءات القدومي والرد على اتهاماته بل ومقاضاته إذا كان كلامه إفتراء لجأ أشاوسة فتح الدحلانيين بتعليق عمل القناة ومنع أفراد طاقمها من مزاولة اي نشاط تمهيداً لمقاضاتها !!!

وعجبي

تحديث

أذاعت الجزيرة منذ قليل أن من اصدر بيان تعليق عمل القناة السيد سلام فياض رئيس الوزراء ووزير الاعلام بالإنابة

خبر ذو صلة

الجزيرة تستغرب إغلاق مكتبها بالضفة

***********

هكذا تزداد المهزلة وضوحاً ههههههههههههه

17 comments:

فاروق عادل said...

انا مبحبش اقول اول تعليق بس اووووول تعليق فى العودة الحميدة نتمنى بقى ان القطيعة دى ماىتحصلش تانى

ثانيا حلوة حكايه الحمار دى كنت تطول عمرى بسال ايه سر المثل دة فشكرا لانك عرفتهولى

ثالثا بالنسبة لموضوع البوست لاجديد تحت الشمس منتظرة ايه من فتح يعنى

Bella said...

اهلا فاروق

ههههههههههههه

منور المدونة وحمد الله على سلامتك من رحلة الامتحانات

كنت محضرة بوست تاني خالص وباجهزه علشان انزله بصيت لقيت حركة شلة ابو مازن دي فرستني صراحة فقلت اقول رأيي في التصرفات المخططة دي

هههههههههههههه

وعندك حق طبعا

لكن لاننكر ان في فتح شرفاء كثيرين ولكن البركة في سي عباس وانقلاباته الحلال المدعومة من حكماء المنطقة ومن دعاة الحرية والديمقراطية في العالم والتي ساعدته على التخلص من كل من يفتح فمه ويتفرغ لنهب القضية وتصفيتها

تحياتي

Appy said...

جامده يا دكتوره فى الجون بجد والله هما فعلا كده

بثينــــــة said...

عجبني التشبيه جدا .. فليشبعوا البرادع تأديبا لكنهم أبدا لن يعرفوا لماذا يحرن الحمار

Bella said...

Appy

مرحبا بك

والله ياعزيزتي الواحد ماعارف يقول ايه على العالم دي اصلا

تحياتي

Bella said...

بثينة

مرحبا بك

من اول ماسمعت الخبر ومش عارفة ليه جه في بالي الحمار وهو بيبرطع مثيرا الفوضى في كل مكان

هذا هو حال منظمة فتح فرع عباس وولده دحلان وغيرهم من شلة مقاطيع القضية التي يتاجرون بها وبأهلها ليل نهار وسحنتهم المغبرة عندما يظهرون في وصلات النهيق المستمرة ضد الشعب ومقدراته

ربنا يريحنا منهم كلهم

تحياتي

بدراوى said...

جميل قصص التراث ديه
و تأصيل فكرة الحمار و البردعة

صحيح اللى اختشوا ماتوا
يعنى بيتشطر على الجزيرة
يا عم روووح اتشطر على اسرائيل اللى مبهدلاك و شغال عبد ليها

صحيح هو الشاطرة تغزل برجل حمار
ليها قصة برده
و لا ايه
؟!!

الفقيرة إلى الله أم البنات said...

هاقولك زى ما قلت لمجداويه
انت فى بلاد العجايب يا اليس

karim said...

طييب و لية الاستغرراب ماهو دة عادى عندنا كعرب, نحن لانواجة كعادتنا,واللة العظيم بلاد كلها عايزة الحرق ولا يستحقوا يعيشوا, مش هم دوول اللى جايبنا لوراا معاهم وكل حاجة يدخلونا فيها قاال يعنى احنا ناقصين مش كفاية البلاوى اللى احنا فيها, تحيااتى

Alkomi said...

شوفي يا بشمهندزة بيللا

احلى ما في الخبر حكاية كليلة و دمنة

اقول قولي هذا و استغفر الله لي و لكم

سبهللة said...

أهم حاجة فى كلامك الجميل دة
انك رجعتى تانى
حمدا لله على سلامتك

سبهللة said...

نرجع للبوست الجامد دة
بصراحة النظرية اللى انتى طرحتيها
هايلة وتنطبق تماما على الموقف
بالنسبة للمدعو ابو مازن الله يلا يكسبه ولا يربحه مطرح ما هو مرزى
بصراحة الفترة اللى فاتت قريت عنه اللى فيه الكفاية
وماعنديش حاجة غير
الله يرحمك يا بو عمار ويبشبش الطوبة اللى تحت
كان زعيم فعلا

تحياتى ليكى
واستمرى فى الكتابة

راجى said...

بيلا
مرحبا بك
اولا لقد عادت الجزيرة لتغطية اخبار الضفة
ثانيا هل يعقل ان يتم هذا الاتفاق ويوقع عليه من قبل شارون ويتم التقاط صور لهذه المناسبة؟. لست ادرى

سمية قهوة ؛آه ياني said...

كفاية اسم البلوج و الله صعبت عليا البردعة
جميلة جدا ما شاء الله المدونة
سعدت بمروري

shady said...

موضوع كشف اللثام عن الخلية الايرانية دى يسيبوها لأسامة سرايا فى الأهرام
ولا الواد المفلطح بتاع وكالة أنباء الشرق الأوسط العيال دى واخدة دورة تلفيق تهم فى قسم عابدين وعارفين شغلهم كويس



آه أوعى تنسى الجروب بتاع إنى أغرق

يا مراكبي said...

تشبيه بليغ ولو ان فيه فرق ان الناس في حكاية كليلة ودمنة ما كانوش عملاء للحمار زي دلوقت

في الحقيقة الواقع السياسي الفلسطيني بقى مقرف بجد .. ريحته وحشة وفايحة من كل اتجاه

والضحية هو المواطن الفلسطيني الغلبان الغير عميل لأي طرف

Sonnet said...

hi bella

تحياتى لك
هو دعوة و ليس تعليق
وضعت رابط يضم 300 موقع ثقافى و أدبى على مدونتى

http://shayunbiqalbi.blogspot.com/2009/07/blog-post_23.html

أتمنى أن يحوز اعجابك
وترسلها لاصدقائك